أفادت وزارة الدفاع الروسية، اليوم، بأنّ فرقاطة الأميرال «غورشكوف» اختبرت قدراتها الهجومية في المحيط الأطلسي.


وأضافت في بيان، أن الفرقاطة أجرت اختباراً على صواريخ «زيركون» الأسرع من الصوت، والتي يصل مداها إلى 900 كيلومتر باستخدام المحاكاة بالكمبيوتر.

ولم يذكر البيان ما إذا كانت الفرقاطة قد أطلقت صواريخ.