ستزور وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك، كييف وموسكو الأسبوع المقبل، لمناقشة الوضع في أوكرانيا، بحسب ما صرَّح المتحدث باسم الخارجية الألمانية كريستوفر برغر.


وقال إن بيربوك، ستبحث كذلك في العاصمتين القضايا المتعلقة بالعلاقات الثنائية بين ألمانيا وكل من روسيا وأوكرانيا.

كما أضاف: «ستتوجه الوزيرة بيربوك إلى كييف يوم الاثنين. وستغادرها إلى موسكو يوم الثلاثاء حيث ستلتقي بنظيرها الروسي سيرغي لافروف».

وأضاف: «تجرى رحلة الوزيرة ضمن سياق سياسي معين. ومن الواضح أن القضايا التي تتطلب حلاً عاجلاً بشكل خاص، تشمل الوضع على الحدود الروسية- الأوكرانية، وكذلك الصيغ المختلفة للمفاوضات».

وكان لافروف قد مهَّد لهذا اللقاء عندما صرَّح أواخر العام الماضي أنه التقى وبيربوك في استوكهولم، وأضاف: «أجرينا محادثة جميلة وإن كانت قصيرة لأسباب واضحة. وبالطبع أكدت لها دعوتنا لها لزيارة روسيا وهي بصدد القيام بها».