تعرّضت مدرسة في مدينة قازان الروسية، إلى عملية تفجير وإطلاق نار من مسلّحيْن، ما أسفر عن مقتل 11 شخصاً وجرح أربعة آخرين.


على إثره، أكد ممثل لخدمات الطوارئ المحلية لوكالة «سبوتنيك» الروسية عدد الوفيات، مشيراً إلى أن اثنين من الأطفال قضوا بعد أن قفزوا من نافذة الطابق الثالث في محاولة للهروب.

وبحسب تقارير أولية، أوقفت الشرطة الروسية حتى الآن واحداً من المشتبه فيهما، وهو يبلغ من العمر 17 عاماً. وفي ما بعد، قالت الشرطة إن مطلق النار الثاني، والذي يبلغ من العمر 19 عاماً، تمّت تصفيته.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا