أعلنت أستراليا، اليوم، أنها تعتزم إلغاء اتفاق أبرمته ولاية فيكتوريا مع الصين، في إطار مشروع «طرق الحرير الجديدة» الصيني، معتبرةً أنه لا يتوافق مع سياسة البلاد الخارجية.


وقد استخدمت وزيرة الخارجية، ماريز باين، صلاحيات جديدة ممنوحة لها لإلغاء الاتفاق الموقع عام 2018 بين حكومة الولاية وبكين، معتبرةً أنه «غير منسجم مع سياسة أستراليا الخارجية ومخالف لعلاقاتنا مع الخارج».

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا