سجّلت 39 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس «كورونا» في بر الصين الرئيسي. وأوردت لجنة الصحة الوطنية في بيان لها إنه كان من بين حالات الإصابة الجديدة حالة واحدة فقط منقولة محلياً في إقليم قوانغدونغ الجنوبي، تراجعاً عن خمس حالات قبل يوم في الإقليم نفسه. وكان باقي الحالات الـ38 لأشخاص عادوا الى البلاد من الخارج.

بالتوازي، أكمل لاعبو المنتخب الصيني الأول لكرة القدم مدة الحجر الصحي الذي خضعوا له بعد عودتهم من دبي في الشهر الماضي، وبناءً على ذلك سيعودون إلى أنديتهم. وظل المنتخب المكوّن من 25 فرداً في عزل ذاتي في فندق في سانيا منذ عودته من معسكر تدريبي في دبي في 23 آذار الماضي. وكانت الصين قد أرجأت جميع المباريات المحلية في كانون الثاني الماضي، وألغت انطلاق موسم الدوري الصيني الممتاز لكرة لقدم في موعده في 22 شباط الماضي.