أعرب رئيس وزراء البريطاني، بوريس جونسون، عن أمله في ألا يتدخل الرئيس الأميركي دونالد ترامب في الانتخابات البريطانية المرتقبة، خلال زيارته لندن لحضور قمة حلف «شمال الأطلسي» (الناتو) الأسبوع المقبل.

وفي حديثٍ إلى إذاعة «إل بي سي» البريطانية، أضاف جونسون: «أفضل شيء يمكن فعله عندما يكون هناك أصدقاء وحلفاء مقربّون مثل الولايات المتحدة وبريطانيا هو عدم تدخل أي جانب في انتخابات الجانب الآخر».
وتأتي هذه التصريحات بعدما خاض ترامب بالفعل في الانتخابات البريطانية، إذ صرّح الشهر الماضي بأن زعيم حزب «العُمّال»، جيرمي كوربن، سيكون اختياراً «سيّئاً جداً لبريطانيا»، وإنه «ينبغي» على جونسون إبرام اتفاق مع زعيم حزب «بريكست»، نايجل فيراج.
بدورها، ذكرت صحيفة «ذي صن» البريطانية، اليوم الجمعة، أن زعماء بارزين في حزب «المحافظين» يخشون أن يتفوّه ترامب خلال زيارته التي تستمر يومين بما قد يؤثر سلباً على حملتهم، إذ إن ترامب لم ينأَ بنفسه عن الخوض في السياسة البريطانية خلال زيارات سابقة، بما في ذلك انتقاده لسياسة رئيسة الوزراء السابقة، تيريزا ماي، بشأن انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.