قرر مجلس الإشراف على «فايسبوك» اليوم، الإبقاء على قرار المجموعة منع الرئيس الـ45 للولايات المتحدة الأميركية، دونالد ترامب، من نشر رسائل على صفحته على الموقع وحسابه على «إنستغرام».


لكن المجلس رأى في الوقت نفسه أنه «لم يكن من المناسب لفيسبوك أن يفرض» عقوبة مدتها غير محددة وطلب من الموقع «مراجعة» خلال الأشهر الستة المقبلة في القرار الذي فرض في السابع من كانون الثاني «لاتخاذ ردّ متناسب وتبريره».