حكمت المحكمة العليا الأميركية، اليوم، لصالح شركة «غوغل» في نزاع طويل الأمد بشأن حقوق النشر ضد شركة «أورَكل»، إذ وجدت المحكمة أن «غوغل» لم تنتهك القانون عندما استخدمت أكثر من 11000 سطر من «كود» برامج «أورَكل»، وأن «غوغل» يمكنها استخدام عناصر واجهة برمجة تطبيقات لغة «جافا» البرمجية (اللغة ملك لأورَكل) بشكل قانوني عند إنشاء نظام تشغيل «أندرويد» للهواتف الذكية. وذلك بحسب ما نقل موقع «بوليتيكو».


الحكم خرج برأي 6 مقابل 2، وبعدم مشاركة قاضية واحدة، إيمي كوني باريت (كان قد رشّحها الرئيس دونالد ترامب). وكانت قد ألغت قراراً فدرالياً سابقاً، وجد أن استخدام «غوغل» لواجهة برمجة التطبيقات يمثّل انتهاكاً لحقوق النشر.

واجهة برمجة التطبيقات (API)، عبارة عن مجموعة من الوظائف البرمجية (Functions) التي تسمح للتطبيقات بالوصول إلى البيانات والتفاعل مع مكونات البرامج الخارجية أو أنظمة التشغيل أو الخدمات المصغرة.
للتبسيط، يمكننا أن نتخيل تطبيقاً يستعمل في مجال المحاسبة، وتمت كتابته بلغة برمجية معينة، عندما يحاول المستخدم استخراج البيانات عبره، سيضطر التطبيق الى استخدام برمجيات من لغات برمجية أخرى من أجل إيصال تلك البيانات الى المستخدم. وهذا ما تقول شركة «أورَكل» أن«غوغل» فعلته، خلال بنائها نظام التشغيل «أندرويد»، من دون أي اتفاق معها.