قال وزير الأمن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، أمس، إن «الجيش الإسرائيلي على أهبة لاستعداد لأي سيناريو في سوريا».

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية (رسمية) عن ليبرمان، خلال تفقده تمريناً لسلاح المدرعات في هضبة الجولان المحتلة، إن «الجيش مستعد ويراقب كل التطورات». وأضاف: «نشاهد في الجانب الثاني من الحدود الجيش السوري الذي لا يكتفي بالاستيلاء على الأراضي السورية كافة، بل يقوم ببناء قوات برية واسعة وجديدة ستعود إلى ما كانت عليه في الماضي وأكثر من ذلك».