أعلن نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي لكرة القدم خسارة صافية قدرها 132.2 مليون يورو في السنة المالية 2021-2022 التي انتهت في حزيران/ يونيو.


وارتفعت قيمة الخسائر بنحو 26 مليون يورو مقارنة بالموسم السابق، كما زاد صافي ديون النادي بأكثر من 22%، من 481 مليون يورو في عام 2021 إلى 590.7 مليوناً.

وأوضح المدير المالي ليونايتد كليف باتي، أن النتائج تأثرت بشكل خاص «بغياب جولة صيفية في تموز/ يوليو 2021 وعواقب ضعف الجنيه الاسترليني».

وحلّ مانشستر يونايتد في المركز السادس في الدوري الموسم الماضي، ليفشل بالتالي في حجز مركز له في مسابقة دوري أبطال أوروبا، مكتفياً بخوض الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ»، ما سيؤثّر أيضاً على مالية النادي.