ضمن نادي غلاسكو رينجرز فوزه بلقبه الأول في الدوري الاسكتلندي لكرة القدم منذ عشرة أعوام بقيادة مدربه الإنكليزي ستيفن جيرارد أسطورة ليفربول السابق، بعد تعادل خصمه الأزلي سلتيك سلباً مع داندي يونايتد أمس الأحد، ما جعله على بعد 20 نقطة من المتصدر قبل ست مراحل من نهاية الموسم. وحقق رينجرز اللقب من دون خسارة أي مباراة في الدوري (28 انتصاراً وأربعة تعادلات) واضعاً حدّاً لهيمنة مطلقة لسلتك على الدوري في المواسم التسعة الماضية.

ولم ينافس رينجرز في أربعة من تلك المواسم التسعة في الدرجة الممتازة بعد أن أسقط إلى الدرجة الرابعة في عام 2012 بسبب مشاكل مالية. وقال جيرارد بعد الفوز (3-صفر) على سان ميرين يوم السبت، «لقد ذهب هذا النادي إلى الحجيم وعاد في السنوات العشر الأخيرة». وتابع الدولي الإنكليزي السابق «لقد كنت جزءاً منه في ثلاث منها ولكن أتفهم ما حصل، ولديّ تلك المودة مع الجماهير وأعرف ما مروا به».
يذكر أن جيرارد لم يحقّق لقب الدوري الإنكليزي الممتاز خلال 17 عاماً أمضاها في ملعب انفيلد. إلّا أنه منذ تسلمه مهماته على رأس الجهاز الفني في رينجرز عام 2018، حوّل النادي إلى قوة محلية وأوروبية.
وبلغ البطل الجديد لاسكتلندا الدور ثمن النهائي من الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» للموسم الثاني توالياً ويلتقي مع سلافيا براغ التشيكي ذهاباً الخميس.
وكان يأمل رينجرز أن يعمّق جراح خصمه الأزلي ويظفر باللقب على أرضه في «سلتيك بارك» عندما يلتقي الفريقان بعد أسبوعين.
ويتولّى المدرب المؤقت جون كينيدي تدريب سلتيك بعد استقالة الإيرلندي الشمالي نيل لينون الشهر الماضي.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا