سيحاول بايرن ميونيخ الألماني إضافة لقب سادس توالياً الى خزائنه، عندما يخوض بطولة العالم للأندية المقررة في الدوحة من 4 إلى 11 شباط/ فبراير المقبل. ويستهلّ الفريق البافاري المسابقة اعتباراً من الدور نصف النهائي وسيلتقي الفائز من مباراة الدحيل القطري المضيف أو الأهلي المصري بطل إفريقيا بموجب القرعة التي أجريت أمس الثلاثاء في زيوريخ.

وأسفرت القرعة أيضاً عن مواجهة نادي تيغريس المكسيكي بطل كونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي) مع بطل آسيا أولسان هيونداي الكوري الجنوبي. ويتأهل الفائز من مواجهة تيغريس وأولسان ليواجه بطل أميركا الجنوبية الذي سيتحدد على أثر المباراة النهائية المقررة في 30 كانون الثاني/ يناير الحالي على ملعب ماراكانا في ريو دي جانيرو وتجمع بين الفريقين البرازيليين سانتوس وبالميراس.
واحتكرت الأندية الأوروبية لقب هذه المسابقة منذ عام 2013 وتوّج بها ليفربول الإنكليزي العام الماضي.
وكان مقرراً أن تقام بطولة العالم للأندية في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، لكنها أرجئت الى شباط/ فبراير بسبب جائحة كوفيد-19.
وقبل يومين، أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) انسحاب نادي أوكلاند النيوزيلندي بطل قارة أوقيانيا بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد، وبالتالي جرى تأخير انطلاق البطولة ثلاثة أيام لتستأنف في الرابع من الشهر المقبل.
وضمن التدابير لمنع تفشي الفيروس، أعلن المنظّمون أن الحضور سيقتصر «على المقيمين الذين يحملون بطاقة الهوية الشخصية، ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي، وحاملي تصاريح الدخول الاستثنائية، وذلك وفق بروتوكولات تأشيرة الدخول إلى دولة قطر».
ويتوجّب على المشجعين ارتداء الكمامة والالتزام بالتباعد الاجتماعي في الاستادات والمناطق المحيطة، والخضوع لفحص درجة الحرارة عند الوصول إلى الاستاد «وإظهار الحالة الصحية باللون الأخضر على تطبيق الاحتراز المخصص لتتبع الحالات المصابة بالفيروس في قطر. ومن المقرر إنشاء عيادات داخل كل استاد لعلاج أي شخص تظهر عليه أعراض كوفيد-19».