يحلّ أتالانتا ضيفاً على لاتسيو اليوم الأربعاء عند الساعة 21.45 بتوقيت بيروت في مباراة مؤجّلة من المرحلة الأولى من الدوري الإيطالي لكرة القدم، في لقاء بين فريقين فرضا نفسيهما منافسين جادّين على اللقب الموسم الماضي، فيما يحلّ إنتر ضيفاً على بينيفينتو الصاعد الى دوري الأضواء اليوم أيضاً عند الساعة 19.00.

وكانت رابطة الدوري قد منحت قسطاً من الراحة للفرق التي شاركت في المسابقتين القاريتين الموسم الفائت، حيث بلغ إنتر نهائي الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" قبل أن يخسر أمام إشبيلية الإسباني، فيما خرج أتالانتا من ربع نهائي دوري الأبطال أمام باريس سان جرمان الفرنسي.
ويسعى إنتر، الذي حلّ وصيفاً ليوفنتوس البطل الموسم الماضي بفارق نقطة يتيمة، لتحقيق فوزه الثاني بعد أول صعب جداً على ضيفه فيورنتنيا 4-3 في المرحلة الثانية وذلك عندما يحلّ على بينيفينتو بطل "سيري ب".
وقد يمنح المدرب أنتونيو كونتي مكاناً في التشكيلة الأساسية للتشيليين أرتورو فيدال القادم من برشلونة الإسباني هذا الموسم وأليكسيس سانشيس والمغربي أشرف حكيمي القادم من ريال مدريد الإسباني، الذين دخلوا من مقاعد البدلاء أمام فيورنتينا في الشوط الثاني وساهموا في قيادة الفريق للفوز وتسجيل هدفين في آخر ثلاث دقائق من اللقاء.
إلا أن خصمه الصاعد الى دوري الأضواء بقيادة المدرب فيليبو إنزاغي نجم ميلان السابق لن يكون نداً سهلاً، بعدما حوّل تأخّره صفر-2 أمام مضيفه سمبدوريا السبت الى فوز 3-2 في موسمه الثاني فقط في "سيري أ" بعد 2017-2018.
وفي مباراة أخرى، يحلّ أتالانتا ضيفاً على لاتسيو في مباراة قوية بين الفريقين الوحيدين الى جانب إنتر اللذين هددا عرش يوفنتوس الموسم الفائت، بعدما حلّا في المركزين الثالث والرابع توالياً بفارق خمس نقاط فقط عن فريق "السيدة العجوز" (أتالانتا ثالثاً بفضل المواجهتين المباشرتين).
ويقود لاتسيو هدّاف الدوري في الموسم الماضي تشيرو إيموبيلي وصاحب الحذاء الذهبي الأوروبي (36 هدفاً) الذي جدّد عقده مع نادي العاصمة حتى عام 2025.
وساهم إيموبيلي في فوز فريق المدرب سيموني إنزاغي 2-صفر أمام كالياري في المرحلة الثانية بتسجيله الهدف الثاني في اللقاء.
ويدرك لاتسيو مدى صعوبة المهمة أمام أتالانتا الذي أعلن عن نياته منذ بداية الموسم بتفوّقه 4-2 على تورينو، هو الذي قدّم كرة قدم استثنائية الموسم الماضي بقيادة مدربه جان بييرو غاسبيريني، وكان صاحب أفضل سجلّ تهديفي في الدوري (98 هدفاً) وبلغ ربع نهائي دوري الأبطال من أول مشاركة له في البطولة.
وفي المباراة الثالثة، يلتقي سبيتسيا الوافد الجديد الى دوري الأضواء مع مضيفه أودينيزي.
وكان سبيتسيا الذي يخوض "سيري أ" للمرة الأولى في تاريخه قد طلب من الرابطة إرجاء مباراته في المرحلة الأولى، لكسب المزيد من الراحة بعدما انتهت مباريات الهبوط والصعود في 20 آب/ أغسطس الفائت، وفق ما أفادت تقارير محلية.
وسقط سبيتسيا أمام ساسوولو 1-4 في مباراته الأولى في دوري النخبة، فيما مني أودينيزي أيضاً بهزيمة 0-1 أمام مضيفه هيلاس فيرونا.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا