نقدّم لكم هنا جولة إخبارية سريعة عن أبرز أخبار الكرة الإنكليزية اليوم.


ماني: البريميرليغ ليس سهلاً كما يظنّ الجميع
أكّد السنغالي ساديو ماني نجم نادي ليفربول وأفضل لاعب في أفريقيا أنّ السباق على لقب الدوري الإنكليزي هذا الموسم لم يكن سهلاً، رغم الفارق الواضح في النقاط بين ليفربول ووصيفه مانشستر سيتي.

وقال ماني في تصريحات نشرتها هيئة الإذاعة البريطانية (BBC): «هيمنة ليفربول محلياً أمر سهل؟ أتمنّى ذلك. نحن نعرف أنّ الدوري الإنكليزي هو الأفضل في العالم، ويجب أن تقدّم 100 في المئة ممّا لديك في كل مباراة، إذا كنت تريد الفوز».

وأضاف: «هذا ما نحاول دائماً فعله، وأعتقد أنّ الأمر يعمل بشكلٍ جيد، ولكن يتعيّن علينا مواصلة العمل بجدّ للحصول على ما نريد».

وواصل: «كان هدفنا منذ البداية الفوز بلقب الدوري، لذلك إذا فزنا به، فسيكون أمراً رائعاً للنادي وجماهيره».

وحول مشجعي «الريدز» في السنغال، قال: «قبل عامين مثلاً لم يكن الأمر كذلك، حيث كان هناك المزيد من مشجعي مانشستر يونايتد وبرشلونة وريال مدريد، ولكن الآن في كلّ مكان تجدهم يشجعون ليفربول».

خيسوس يكشف حقيقة انتقاله إلى ريال مدريد
نفى البرازيلي غابرييل خيسوس مهاجم مانشستر سيتي الشائعات التي تتحدّث عن انتقاله إلى ريال مدريد الإسباني، مؤكّداً سعادته في اللعب بقميص «السيتيزنز».

وقال خيسوس في تصريحات أبرزتها صحيفة «آس» الإسبانية: «الانتقال إلى ريال مدريد؟ لديّ عقد هنا مع السيتي، وأنا سعيد للغاية بالموسم الذي أقدّمه مع الفريق، من خلال عدد مشاركاتي وتسجيلي الأهداف، ومساعدة الفريق».

وأضاف: «أنا سعيد للغاية مع مانشستر سيتي، ولا أفكّر في الرحيل عنه والانتقال إلى نادٍ آخر».

وأردف البرازيلي: «ما زلت شاباً، رغم أنني فزت بالعديد من الألقاب في مسيرتي، وأريد دائماً المزيد».

أرتيتا يدعو لاعبيه إلى نسيان خيبة أولمبياكوس
دعا الإسباني مايكل أرتيتا مدرّب نادي آرسنال لاعبيه إلى «مواصلة القتال» لبقية الموسم، بعد خروجهم من دور الـ32 في مسابقة الدوري الأوروبي أمس.

وكان آرسنال في طريقه إلى حجز بطاقة صعبة في ثمن النهائي على ملعب الإمارات، قبل أن يسجل المغربي المخضرم يوسف العربي هدفاً قاتلاً في نهاية الوقت الإضافي، ويمنح فريقه أولمبياكوس اليوناني بطاقة التأهل (2-1 إياباً وصفر-1 ذهاباً).

وعن صعوبة إنهاء الموسم في المراكز الأربعة الأولى، قال أرتيتا: «صعب جداً لأنه بالنظر إلى الترتيب، لا نزال بعيدين جداً عن أهدافنا، لكن هذا واقع موسمنا منذ بدايته ويجب أن نتابع القتال».

وتابع: «الأهم الآن أن تكون غرفة الملابس قوية، ويجب أن نقوم بردّ فعل. يجب أن أقنعهم بما حصل في المباراة وسبب عدم تأهلهم».

وأردف: «إذا استمرّوا في ذلك، سيحصلون على المكافأة على غرار مبارياتنا العشر الأخيرة».

إيغالو يهدي هدفه الأول مع يونايتد إلى أخته الراحلة
أهدى النيجيري أوديون إيغالو هدفه الأول مع مانشستر يونايتد إلى شقيقته التي توفّيت في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، خلال الفوز بخماسية نظيفة على كلوب بروج في الدوري الأوروبي، أمس الخميس.

وهزّ المهاجم النيجيري البالغ عمره 30 عاماً، والذي وافق على تقليص راتبه لينتقل في الشهر الماضي من شنغهاي شينهوا الصيني إلى يونايتد على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم، الشباك بعد تمريرة خوان ماتا في إياب دور الـ32 في البطولة.

وبعد الاحتفال بهدفه رفع إيغالو، وهو مشجّع منذ الصغر ليونايتد، قميصه ليظهر صورة شقيقته الراحلة التي توفّيت فجأة في منزلها في كندا.

وأبلغ إيغالو موقع يونايتد الرسمي: «كانت مشجّعة ليونايتد أيضاً. كنا نتمنى هذه اللحظة لكنّي الآن في يونايتد وهي ليست هنا لترى ماذا يحدث».

وأضاف: «الأمر مفعم بالمشاعر. وعدتُ نفسي بأنّ كلّ هدف سأحرزه سأهديه إليها».

أوباميانغ يتحسّر على تضييعه تأهل آرسنال
أعرب الغابوني بيير إيمريك أوباميانغ مهاجم آرسنال عن ندمه على الفرصة التي أضاعها في آخر لحظات لقاء فريقه ضد أوليمبياكوس اليوناني، والذي انتهى بخسارة «الغانرز» 2-1 على أرضه.

وقال أوباميانغ عقب اللقاء: «إنّه أمر مخيّب للآمال للغاية. ماذا يمكنني أن أقول؟ إنها صعبة للغاية. لقد كانت مباراة صعبة مرة أخرى، وفي النهاية لم نحقّق ما نريده منها».

وأضاف: «أنا لا أعرف كيف ضيّعت هذه الفرصة ولا أصدّق حتى الآن، كانت في وقت متأخر ولذلك أشعر بسوء شديد للغاية، أعلم أنّ ذلك يمكن أن يحدث لكنني لا أعرف كيف فاتتني هذه الفرصة، لقد كنت متعباً، كان لديّ بعض التشنجات ولكن هذا ليس عذراً».

وواصل: «لقد كانت مباراة صعبة لأنّهم لعبوا بشكل مميز وكان من الصعب العثور على الحلول في الثلث الأخير. لقد كانت لعبة صعبة حقاً وصعبة في إيجاد المساحات».