يستهلّ حامل اللقب لاتسيو، ويوفنتوس حامل الرقم القياسي بعدد الألقاب، مشوارهما في كأس إيطاليا لكرة القدم باستضافة الأول لكيريمونيسي من الدرجة الثانية (اليوم 19:00 بتوقيت بيروت)، والثاني لأودينيزي غداً الأربعاء (21:45) في الدور السادس عشر. ويحلّ أتالانتا الوصيف الذي أقصى يوفنتوس من الدور ربع النهائي العام الماضي، ضيفاً على فيورنتينا الأربعاء أيضاً (16:00).

وسيدخل يوفنتوس بطل إيطاليا في المواسم الثمانية الماضية المباراة معزّزاً بثقة ابتعاده في صدارة الدوري المحلّي بفارق نقطتين عن إنتر، بعد فوزه خارج أرضه على روما (2-1) في المرحلة 19، مستفيداً من سقوط إنتر في فخ التعادل أمام أتالانتا (1-1) السبت.
ويطمح يوفنتوس المتوّج باللقب في 13 مناسبة بعد أن سيطر عليه بين عامي 2015 و2018 لوضع خيبة أمل العام الماضي خلفه، في ظلّ سعيه لتحقيق الثلاثية التاريخية تحت إشراف المدرب ماوريتسيو ساري المتمثّلة بألقاب الدوري الذي لن يكون لقمة سائغة هذا الموسم، والكأس المحلية ودوري أبطال أوروبا بعدما أوقعته القرعة مع ليون الفرنسي في الدور الـ16.
أما لاتسيو المتوّج العام الماضي على حساب أتالانتا في النهائي (2-صفر)، فقد وجه إنذاراً قوياً هذا الموسم لمنافسيه، إذ يحتلّ المركز الثالث في «سيري أ» بفارق أربع نقاط فقط عن «نيراتزوري»، وقد أسقط ضيفه نابولي السبت في الدوري.


من جهته، يستقبل إنتر بطل المسابقة سبع مرات، آخرها عامي 2011 وقبلها عام 2010 حين حقق الثلاثية تحت إشراف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، فريق كالياري (اليوم 21:45 بتوقيت بيروت) الطامح هذا العام لاحتلال أقلّه أحد المركزَين المؤهّلين إلى الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ». ويقدّم الفريق مستويات مميزة في الدوري هذا الموسم ويحتلّ المركز السادس متقدّماً على كلّ من تورينو السابع وميلان الثامن، وسيسعى لتحقيق المفاجأة وإقصاء فريق المدرب أنطونيو كونتي.
وفي المباريات الأخرى، يستقبل نابولي حامل اللقب عام 2014 بيروجيا من الدرجة الثانية (اليوم 16:00)، فيما يحلّ فيورنتينا ضيفاً على أتالانتا رابع الدوري والطامح لوضع خيبة نهائي العام الماضي خلفه (غداً 16:00)، ويحلّ سبال متذيّل ترتيب الدوري ضيفاً على ميلان الجريح المتوّج آخر مرة بالكأس عام 2013. (غداً الساعة 19:00)