أبدى تركي آل الشيخ، المستشار في الديوان الملكي السعودي، ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه في المملكة، رغبته في التعاقد مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي للّعب في نادي ألميريا الإسباني الذي يملكه ويلعب في الدرجة الثانية حالياً.

واستغلّ رئيس هيئة الترفيه السعودية وجود ميسي في المملكة العربية السعودية على هامش ودية البرازيل والأرجنتين مساء اليوم للتحدث مع ميسي عن الأمر.
واستضاف آل الشيخ ليونيل ميسي في منزله مساء أمس، ودار بينهما حديث طويل، مازحه فيه مالك نادي ألميريا بأن ينضم إلى النادي مستقبلاً.
وظهر آل الشيخ في فيديو منشور عبر صفحته الرسمية على فايسبوك وهو يتحدث مع ميسي بشأن عدة أمور. وقال آل الشيخ الذي تحدث إلى ميسي عبر مترجم: «أتمنّى أن ألتقيك في العام المقبل عندما يتقابل ألميريا مع برشلونة»، في إشارةٍ إلى إمكانية المواجهة بين الفريقين إذا تأهّل ألميريا إلى دوري الدرجة الأولى الإسباني.
وأضاف ضاحكاً: «أتمنى أن تكون في فريقي بعد 5 سنوات، عندما يكون سعرك أرخص مما هو عليه حالياً».
وأكمل المالك السعود : «السعودية اختلفت قبل 5 سنوات، نحن نبني الآن سعودية جديدة، نحن الآن نسير من الخلف لنصبح في المقدمة».
يُذكر أنّ تركي آل الشيخ استحوذ في آب/ أغسطس الماضي على نادي ألميريا بصفقة تقدّر بحوالى 20 مليون يورو إضافة إلى سبعة ملايين لتسوية ديونه، أي حوالى 29 مليون دولار.