أكد المدافع الفرنسي لوكا دينيه سعيه لاستعادة مستواه، وجاء ذلك عقب توقيعه عقده الجديد مع إيفرتون الإنكليزي لمدة 5 أعوام، منتقلاً من برشلونة بطل الدوري الإسباني. وقدرت وسائل الإعلام قيمة الصفقة بـ 19 مليون جنيه استرليني (25 مليون دولار).

وبات دينيه (25 عاماً، 21 مباراة دولية) ثاني لاعب يتعاقد معه إيفرتون بعد ضمه البرازيلي ريتشارليسون من واتفورد الأسبوع الماضي، مقابل 40 مليون جنيه استرليني.
وقال دينيه الذي لعب موسم 2015ــ2016 مع روما الإيطالي، على سبيل الإعارة، في تصريح للقناة التلفزيونية لناديه الجديد: «لست خائفاً، بل أنا متحمس لبدء العمل مع إيفرتون. إنه تحدّ جديد لاكتشاف بلد، ودوري، وشعب، وناد عظيم مثل إيفرتون. إنه أمر رائع».
وأضاف دينيه الفائز بكأس العالم تحت 20 سنة مع فرنسا في 2013: «لقد لعبت كرة قدم جيدة في روما، ولعبت بشكل جيد أيضاً في برشلونة، الأمر الذي ساعدني على التطور كثيراً كلاعب وكفرد من خلال اللعب إلى جانب أفضل اللاعبين في العالم».
وفشل دينيه في حجز مكان أساسي في التشكيلة الرئيسية لبرشلونة منذ انتقاله إلى صفوفه عام 2016 من باريس سان جيرمان، حيث خاض 29 مباراة فقط في موسمين مع النادي الكاتالوني، ما أدى إلى عدم استدعائه إلى التشكيلة الرسمية لمنتخب بلاده المتوّج بكأس العالم الأخيرة في روسيا. وبقي ضمن تشكيلة أسماء اختارها المدرب الفرنسي ديدييه ديشان قبل انطلاق المونديال، كاحتياطيين للتشكيلة الرسمية من 23 لاعباً.
بدوره، قال المدرب البرتغالي لإيفرتون ماركو سيلفا إن دينيه متحمس للمشروع الذي وضعه (المدرب) للفريق في موسمه الأول معه، مضيفاً: «هو لاعب ذو جودة عالية يلعب بقتالية، ويتمتع بقدرات تقنية جيدة، وفي المواسم الخمسة الأخيرة لعب مع باريس سان جرمان (موسمين)، وروما (موسماً واحداً)، إلى جانب موسمين مع برشلونة أظهر خلالهما جودة واضحة. وسيضيف لوكا تنافسية في مركز كان لايتون باينز الوحيد الذي شغله في الموسم الماضي».
بدأ دينيه مسيرته الكروية في نادي ليل الفرنسي تحت 19 عاماً في 2010، حيث قضى 3 مواسم، ليعود ويتنقل بين باريس سان جيرمان، روما وبرشلونة.