واصلت التونسية أنس جابر تقدّمها التاريخي في تصنيف رابطة محترفات كرة المضرب «دبليو تي أيه»، بصعودها من المركز الرابع إلى الثالث، نتيجة فوزها يوم الأحد الفائت بلقبها الثالث بعد انسحاب منافستها السويسرية بليندا بنتشيتش من نهائي دورة برلين بسبب الإصابة. وبعدما حسمت جابر المجموعة الأولى من دون عناء يذكر (6-3)، اضطرت بنتشيتش إلى الانسحاب بسبب إصابة تعرضت لها في الكرة الأخيرة من هذا الشوط نتيجة التواء في الكاحل الأيسر، ما منح التونسية لقبها الثالث، بعد الأول العام الماضي في دورة برمنغهام الإنكليزية والثاني هذا العام في دورة مدريد.

وقبل أيام معدودة على انطلاق بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى، عززت التونسية البالغة 27 عاماً أفضل ترتيب في مسيرتها، بصعودها مركزاً إضافياً بعدما رفعت رصيدها إلى 4340 نقطة، لتصبح قريبة جداً من صاحبة المركز الثاني الإستونية أنيت كونتافيت (4511 نقطة)، فيما تغرّد البولندية إيغا شفيونتيك بعيدة في الصدارة بـ8631 نقطة. وتقدّمت جابر إلى المركز الثالث على حساب الإسبانية باولا بادوسا ضمن ثلاثة تغييرات على نادي العشر الأوليات، إذ استعادت اليونانية ماريا ساكاري مركزها الخامس من البيلاروسية أرينا سابالينكا، فيما تقدمت الأميركية دانيال كولينز مركزاً إلى الثامن على حساب مواطنتها جيسيكا بيغولا.
وعند الرجال، حافظ الروسي دانييل مدفيديف على صدارة تصنيف «أيه تي بي»، وذلك رغم خسارته نهائي دورة هاله الألمانية أمام البولندي هوبرت هوركاش الذي قفز مركزين ليصبح العاشر. وبقي رصيد مدفيديف، المحروم على غرار مواطنيه الروس وجيرانهم البيلاروس من خوض بطولة ويمبلدون بسبب العملية العسكرية في أوكرانيا، عند لقب وحيد على الملاعب العشبية أحرزه العام الماضي في دورة مايوركا الإسبانية.
ونتيجة فوزه بلقبه الخامس من أصل خمس مباريات نهائية في مسيرته، تقدم هوركاش إلى المركز العاشر على حساب الإيطالي ماتيو بيريتيني الذي ورغم احتفاظه الأسبوع الماضي بلقب دورة كوينز الإنكليزية، تراجع الى المركز الحادي عشر أمام البريطاني كاميرون نوري الذي بات الثاني عشر بتراجعه مركزاً أيضاً. وصعد الصربي فيليب كرايينوفيتش من المركز الثامن والأربعين إلى الحادي والثلاثين، نتيجة وصوله إلى نهائي كوينز حيث خسر أمام بيريتيني.
وخلف مدفيديف، حافظ الألماني ألكسندر زفيريف على الوصافة أمام ديوكوفيتش والإسباني رافايل نادال الذي كشف الجمعة بأنه سيصبح أباً للمرة الأولى. وجاء تصنيف الرجال على الشكل التالي: الروسي دانييل مدفيديف، الألماني ألكسندر زفيريف، الصربي نوفاك ديوكوفيتش، الإسباني رافايل نادال، النروجي كاسبر رود. وعند السيدات: البولندية إيغا شفيونتيك، الإستونية أنيت كونتافيت، التونسية أنس جابر، الإسبانية باولا بادوسا، واليونانية ماريا ساكّاري.