عاد الجناح السابق لبايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم، البرازيلي رافينيا إلى دوري بلاده بعد 8 أشهر من رحيله عن صفوف فلامنغو للالتحاق بنادي أولمبياكوس اليوناني، عبر بوابة غريميو بورتو أليغري بعدما وقّع عقداً معه كلاعب حرّ حتى نهاية الموسم الحالي. وأعلن نادي جنوب البرازيل في بيان أن مارسيو رافايل فيريرا دي سوزا المعروف بـ"رافينيا"، "هو أول لاعب يتعاقد معه في عام 2021"، علماً بأن البرازيلي أنهى عقده مع أولمبياكوس في الثاني من شباط/ فبراير 2021. وكان رافينيا (35 عاماً) قد عاد إلى "بلاد السامبا" للدفاع عن ألوان فلامنغو في عام 2019 قادماً من بايرن، وخاض تجربة ناجحة في أول موسم له مع فريق ولاية ريو دي جانيرو فقاده إلى الفوز بلقب الدوري المحلي وبكأس ليبرتادوريس للمرة الأولى منذ 38 عاماً.

وأمضى رافينيا 15 عاماً من مسيرته في القارة العجوز، منها خمسة أعوام مع شالكه في الـ"بوندسليغا" بين 2005 و2010، قبل أن ينتقل إلى جنوى الإيطالي لموسم واحد (2010-2011)، ويعود مجدداً إلى ألمانيا للالتحاق بصفوف العملاق البافاري عام 2011.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا