سجّل كيفن دورانت 34 نقطة و13 تمريرة حاسمة، ليساعد فريقه بروكلين نتس على قلب تأخّره بفارق 18 نقطة ويتغلب على دنفر ناغتس (122-116) في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين. وأضاف المخضرم دورانت 9 متابعات وزميله بروس بوين 16 نقطة، بعد حلوله بدلاً من نجم بروكلين كايري إيرفينغ. وعادلت رمية بوين الطائرة بعد تمريرة من دورانت النتيجة (113-113) قبل دقيقتين وست عشرة ثانية على انتهاء الوقت. وأضاف دورانت بعدها النقاط الست التالية لنتس، حارماً ناغتس من تحقيق فوزه الثالث توالياً خارج ملعبه.

ولدى الخاسر، سجّل العملاق الصربي نيكولا يوكيتش 23 نقطة و11 تمريرة حاسمة و8 متابعات، لكنها لم تكن كافية في ظل تفوّق بروكلين (68-46) في الشوط الثاني.
ونجح بروكلين في حسم المباراة في ظل غياب نجمه الآخر كايري إيرفينغ للمباراة الرابعة توالياً لأسباب شخصية. ويبقى موعد عودته مجهولاً، فيما يراجع فريقه ورابطة الدوري شريط فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي يُظهره دون كمامة محتفلاً بعيد ميلاد شقيقته مع أفراد عائلته، ليخالف بروتوكول الدوري لاحتواء فيروس كورونا المستجد. وتُعدّ هذه الحالة نافرة في ظل تأجيل الرابطة مباراتين إضافيتين بسبب تداعيات الفيروس، ليصل عدد المباريات المؤجلة إلى ست بعد أربعة أسابيع على انطلاق الدور المنتظم من الدوري.
وفي ظل تفشّي الفيروس، اتفقت رابطة الدوري مع رابطة اللاعبين الثلاثاء على تعزيز التدابير حيال ارتداء الكمامات، اجتماعات الأندية وحتى الأنشطة البعيدة عن كرة السلة.
وفي هيوستن، حصد لوس أنجليس ليكرز فوزه التاسع في 12 مباراة، على حساب روكتس (117-100)، ليتربّع على صدارة المنطقة الغربية. وكان النجم ليبرون جيمس هو العلامة الفارقة في تشكيلة حامل اللقب، فسجّل 26 نقطة و8 تمريرات حاسمة، فيما قدّم زميله النجم الآخر أنتوني ديفيس أداءً دفاعياً رائعاً مع 19 نقطة و10 متابعات و5 صدّات «بلوك شوت».
هذا وفي مباراة أخرى تعملق لاعب الارتكاز الكاميروني جويل امبيد مسجلاً 45 نقطة لفيلادلفيا سفنتي سيكسرز الفائز على ميامي هيت وصيف الموسم الماضي (137-134) بعد التمديد. وخيّمت على المباراة غيابات عديدة بين لاعبي الفريقين بسبب كورونا، فدفع كل مدرب بثمانية لاعبين فقط، وهو الحد الأدنى المفروض من الرابطة.