بلغ الروسي دانييل مدفيديف المصنف رابعاً والتشيكية كارولينا بليشكوفا الثانية الخميس الدور الثالث لبطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب. وتغلب مدفيديف على الإسباني بيدرو مارتينيز الـ168 عالمياً والصاعد من التصفيات 7-5 و6-1 و6-3، فيما فازت بليشكوفا على الألمانية لاورا سيغموند 6-3 و6-3.

وشدّد مدفيديف على صعوبة مباراته مع مارتينيز «وخصوصاً المجموعة الأولى» التي كسبها 7-5. وقال: «لكنه (مارتينيز) لديه خبرة أقل مني وعلى الرغم من ذلك لعب جيداً في المجموعة الأولى وكاد يحسمها لصالحه»، مضيفاً: «كنت أعرف أنه يتعين عليّ القتال والتركيز طيلة المباراة». وبدوره عانى الألماني ألكسندر زفيريف السابع في المجموعة الأولى من مباراته أمام البيلاروسي إيغور جيراسيموف الـ98 عالمياً، حيث اضطر لخوض شوط فاصل لكسبها 7-6 (7-5) قبل أن يحسم الثانية 6-4 والثالثة 7-5 ليبلغ الدور الثالث. واحتاج النمسوي دومينيك تييم الخامس إلى خمس مجموعات لتخطي عقبة الأسترالي أليكس بولت المشارك ببطاقة دعوة. أما الإسباني رافاييل نادال فقد سحق الأرجنتيني فيديريكو ديلبونيس بثلاث مجموعات من دون رد.
وعند السيدات واصلت بليشكوفا (27 عاماً) مشوارها نحو التتويج بأول لقب كبير في مسيرتها الاحترافية ببلوغها الدور الثالث عقب الفوز على سيغموند 6-3 و6-3. وحذت حذوها الرومانية سيمونا هاليب الرابعة وبطلة ويمبلدون بتغلبها على البريطانية هاريت دارت الصاعدة من التصفيات 6-2 و6-4. وخرجت اللاتفية يلينا أوستابنكو، بطلة رولان غاروس عام 2017 والمصنفة خامسة عالمياً سابقاً، من الدور الثاني بخسارتها أمام السويسرية بليندا بنسيتش السابعة 5-7 و5-7.