بلغ المصنف الثاني عالمياً ألكسندر زفيريف أمس الأحد (5 حزيران/يونيو) الدور الربع النهائي من بطولة فرنسا المفتوحة للتنس، ثاني البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، بعد معاناته أمام الروسي كارن خاتشانوف ليفوز في نهائي اللقاء 6ــ4، 7ــ6(7ــ4)، 6ــ3 و6ــ3. وحقق الصربي نوفاك ديوكوفيتش رقماً قياسياً في البطولة الفرنسية ببلوغه الربع النهائي للمرة الثانية عشرة بفوزه على الإسباني فرناند فرداسكو.

في المباراة الأولى، بلغ الألماني زفريف (21 عاماً) الدور الربع النهائي للمرة الأولى في مسيرته الاحترافية في بطولات الغراند سلام بعد تخطيه للروسي المصنف الـ38 عالمياً في مباراة امتدت على ثلاث ساعات ونصف.
وهي المرة الثالثة على التوالي التي يضطر فيها زفيريف لخوض خمس مجموعات بعد أن وجد نفسه في الدورين الثاني والثالث متخلفاً أيضاً بمجموعة مقابل اثنتين أمام الصربي دوشان لايوفيتش ثم البوسني دامير دزومهور.
ويعد زفيريف واحداً من أهم المنافسين لرافاييل نادال المصنف الأول عالمياً والباحث عن اللقب الحادي عشر في رولان غاروس. ويواجه زفيريف النمساوي دومينيك تييم الثامن والذي تأهل على حساب الياباني كي نيشيكوري الحادي والعشرين. ويبقى النمساوي (24 عاماً) الوحيد الذي هزم نادال على الملاعب الترابية هذا الموسم.
وتميل الكفة لصالح تييم في المواجهات المباشرة أمام زفيريف حيث فاز 4 مرات مقابل خسارتين آخرها في المواجهة الوحيدة بينهما هذا العام في نهائي دورة مدريد احدى دورات الماسترز للالف نقطة حيث حسمها الألماني 6-4 و6-4. وكسب تييم المواجهات الثلاث الأولى بينهما عام 2016 (نصف نهائي دورة ميونيخ ونهائي دورة نيس ودور الـ32 في رولان غاروس)، قبل أن يحقق زفيريف فوزه الأول في دور الـ32 من دروة بكين في العام ذاته. وحسم النمساوي المواجهة الوحيدة بينهما في عام 20117 عندما أطاح بالألماني من الدور الأول في دورة روتردام، ورد زفيريف هذا العام في نهائي دورة مدريد.

فوز ديوكوفيتش هو الرقم 200 له على الملاعب الترابية(أ ف ب )

وفي سياق آخر، حقق ديوكوفيتش الذي أحرز لقب رولان غاروس 2016 من بين 12 لقباً له في بطولات الغراند سلام، رقماً قياسياً ببلوغه الدور الربع النهائي للبطولة للمرة الثانية عشرة في مسيرته والأربعين في البطولات الكبرى.
ويواجه الصربي المصنف الأول عالمياً سابقاً والـ22 حالياً الإيطالي تشيكيناتو (72) والذي حقق مافاجأةً بإقصائه لدافيد غوفان (9) بعد فوزه 7ــ5، 4ــ6، 6ــ0 و6ــ3. ولم يسبق للإيطالي البالغ من العمر 25 عاماً، أن حقق أي فوز في بطولة كبرى، علماً أنه يحمل لقباً واحداً في مسيرته هو لقب دورة بودابست 2018.
فوز ديوكوفيتش هو الرقم 200 له على الملاعب الترابية، وكان الصربي قد بلغ في تموز/يوليو 2017 الربع النهائي في بطولة ويمبلدون الإنكليزية، ثالث البطولات الكبرى والتي تقام على الملاعب العشبية قبل أن ينسحب أمام التشيكي توماس برديتش. ليغيب ديوكوفيتش بعد ذلك عن النصف الثاني من السنة، ليعود مطلع الموسم الحالي حيث كان بعيداً عن مستواه.
ولدى السيدات، بلغت الأميركية ماديسون كيز المصنفة في المركز الثالث عشر لأول مرة ربع نهائي بطولة فرنسا المفتوحة بفوزها على الرومانية ميهاييلا بوزارنيسكو(33) بمجموعتين 6ــ1 و6ــ4. وتخطت كيز (23 عاماً)، وصيفة بطلة فلاشينغ ميدوز الاميركية العام الماضي، لأول مرة في مشاركاتها الخمس ثمن النهائي على ملاعب رولان غاروس، ووضعت حداً لمشوار الرومانية البالغة 30 عاماً.
وأعربت كيز عن سعادتها ببلوغ ربع النهائي، وصرحت «رفعت (ميهاييلا) مستوى أدائها في نهاية اللقاء. أنا سعيدة جداً بالتأهل إلى ربع النهائي في باريس».
وستقابل كيز في الدور المقبل الكازاخستانية يوليا بوتينتسيفا (23 عاماً) التي تغلبت على التشيكية باربورا ستريكوفا السادسة والعشرين 6ــ4 و6ــ3.