تقدّم لبنان ثلاثة مراكز على لائحة التصنيف العالمي الجديد الذي يصدره الاتّحاد الدولي للتنس دورياً. واحتلّ لبنان المركز 36 عالمياً بعدما كان في المركز 39 قبل مواجهة نظيره التايلاندي في إطار الدور الإقصائي للمجموعة العالمية الأولى ضمن مسابقة كأس ديفيس. وفاز منتخب الأرز على نظيره التايلاندي (3-1) بسهولة على الملعب الأول للنادي اللبناني للسيارات والسياحة في الكسليك. وتراجعت تايلاندا من المركز 42 إلى المركز 48 بعد خسارتها أمام لبنان. ويتقدّم لبنان في التصنيف الجديد على عدد من الدول العريقة في لعبة التنس مثل رومانيا ونيوزيلندا والمكسيك والصين وسويسرا والنروج وتركيا واليونان وجنوب أفريقيا. ويأتي التصنيف الجديد بعد إقامة 32 لقاء في مختلف أنحاء العالم ضمن مسابقة كأس ديفيس الجمعة والسبت الفائتين.

عربياً، ما زال لبنان يحتلّ المركز الأول تاركاً تونس في المركز الثاني عربياً و56 عالمياً والمغرب 61 عالمياً والثالثة عربياً ومصر 67 عالمياً والرابعة عربياً. وستُعرف هوية الدولة التي ستواجه لبنان في أيلول المقبل بمكان سيتحدّد لاحقاً في لقاء مصيريّ بحيث يتأهّل الفائز في هذا اللقاء إلى المجموعة العالمية، أي إلى مجموعة دول النخبة في العالم، مع العلم أن لبنان خسر بصعوبة في لقاء مماثل أمام أوزباكستان (2-3) في أيلول الفائت على أرضه.