شارك نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الاتحاد اللبناني للريشة الطائرة جاسم قانصوه في الاجتماع الذي عقدته اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للريشة الطائرة في «أولمبيك هاوس» في مدينة لوزان السويسرية، الذي حضر جانباً منه رئيس اللجنة التنفيذية للجنة الأولمبية الدولية توماس باخ. وقدّم الأخير مداخلة مطوّلة عن واقع الرياضة في المجتمعات وكيفية التكامل والتفاعل مع مختلف شرائحه، إضافة إلى المساواة بين الرجل والمرأة في كل المجالات.

وخلال الحوار الذي دار بين باخ وأعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للريشة الطائرة، وجّه نائب الرئيس قانصوه سؤالين إلى رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الأول يتعلق بموضوع النازحين وتداعياته على الرياضة في البلدان التي يتواجدون فيها، والثاني مرتبط بالمشاكل السياسية وعلاقتها بالرياضة وكيفية التعاطي معها من قبل الاتحادات الدولية والمحلية. وخلال دردشة جانبية بين باخ وقانصوه على هامش الاجتماع، كلّف الأول جوجو فيريس (Jojo FERRIS) المسؤولة عن «الجمعية الأولمبية للنازحين» (Responsable Olympic refuge Fondation) للتواصل مع قانصوه والاتحاد الدولي للريشة الطائرة للتنسيق والتعاون بينهما في الملف المرتبط بالنازحين.