اجتمعت لجنة الشباب والرياضة في مجلس النواب اليوم مع رؤساء عدد من الاتّحادات الرياضية، حيث برز بعد الاجتماع الكلام الصادر عن رئيس الاتّحاد اللبناني لكرة القدم المهندس هاشم حيدر، وعن نظيره رئيس اتّحاد كرة السلة أكرم الحلبي.

وصرّح حيدر بأن هناك عدة عوائق تقف في وجه استكمال الدوري «منها الأمنية ومنها المالية، فالقوى الأمنية غير قادرة على تأمين التعزيزات الكافية لمواكبة المباريات في الملاعب وحتى التنقل بين المناطق لإقامة المباريات، والوضع المالي يصّعب على الأندية تأمين مستحقات اللاعبين وخصوصاً الأجانب منهم».
وأضاف: «سنجتمع اليوم للتوصل إلى قرار إلغاء أو استكمال البطولة، وخلال اجتماعنا الأخير اتفقنا على وضع إجراءات استثنائية مثل ضرورة إقامة البطولات لأنّ وقفها يقتل اللعبة، لكن وفق صيغ معيّنة لتخفيف المصاريف على الأندية». وختم: «كلّ القرارات ستكون قيد الدراسة بالتوازي مع الاتّحادات الأخرى».
أما الحلبي فكشف عن أن التلفزيون الناقل أبلغه أنه لا يريد الاستكمال في نقل المباريات «وذلك بسبب الأوضاع المالية التي يعاني منها، والوضع نفسه مع أندية كرة السلة التي تعاني من الصعوبات ذاتها».
وتابع: «وفي مقاربة شاملة خلال اجتماع اليوم وما توصّلنا إلى خلاصته، أنّ كلفة بناء المستقبل أقل بكثير من صيانة الحاضر، فلنعمل على المستقبل. أمّا بخصوص استكمال البطولة، فسنجتمع الليلة مع أندية الدرجة الأولى والثانية ومع أعضاء الاتّحاد من أجل التوصّل إلى قرار بهذا الشأن وسنحاول إيجاد الحلول الأفضل، وبالتأكيد نفضّل عدم توقيف البطولة»