اختار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ثمانية لاعبين عرب في التشكيلة المثالية النهائية لكأس آسيا التي احتضنتها قطر.
وكان لافتاً غياب الجناح الأردني موسى التعمري عن التشكيلة، رغم قيادته «النشامى» إلى المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخه.

وسجّل التعمري ثلاثة أهداف خلال مشوار الأردن الذي توقّف في المباراة النهائية أمام حامل اللقب القطري 1-3 السبت على ملعب لوسيل.

وضمّت التشكيلة التي أعلن عنها الاتحاد الآسيوي في الحساب الرسمي لموقع البطولة على منصة إكس الإثنين أربعة لاعبين من قطر، تقدّمهم أكرم عفيف أفضل لاعب في البطولة وهدّافها.

وإلى عفيف صاحب ثلاثية من ثلاث ركلات جزاء في المباراة النهائية، ضمّت التشكيلة مواطنيه أفضل حارس في البطولة مشعل برشم، القائد حسن الهيدوس والمدافع لوكاس منديش.

وفيما غاب التعمري، اختار الاتحاد القاري زميله في خط الهجوم الأردني يزن النعيمات الذي تألّق بشكل كبير أيضاً مسجّلاً أربعة أهداف، بالإضافة إلى مواطنه قلب الدفاع عبدالله نصيب.

كما غاب عن التشكيلة المثالية نجم توتنهام الإنكليزي سون هيونغ-مين رغم قيادته كوريا الجنوبية إلى الدور نصف النهائي، وظهر مواطنه الشاب لي كانغ-إن لاعب باريس سان جرمان الفرنسي.

في ما يأتي في التشكيلة:
حراسة المرمى: مشعل برشم (قطر)
خط الدفاع: عبدالله نصيب (الأردن)، علي البليهي (السعودية)، لوكاس منديش (قطر)
خط الوسط: لي كانغ-إن (كوريا الجنوبية)، حسن الهيدوس (قطر)، كريج غودوين (أستراليا)، مهدي قائدي (إيران)
خط الهجوم: أكرم عفيف (قطر)، أيمن حسين (العراق)، يزن النعيمات (الأردن)