حجز المنتخب الأردني أول بطاقة إلى دور الـ16 في بطولة كأس آسيا «الإمارات 2019»، بعدما تغلّب على نظيره السوري بهدفين من دون رد، ضمن مباريات الجولة الثانية من المجموعة الثانية بدور المجموعات، مُحققاً فوزه الثاني، عقب إسقاط حامل اللقب المنتخب الأسترالي في الجولة الأولى. في المقابل، تعقّدت مهمة «نسور قاسيون» في التأهّل إلى الدور الثاني، وبات المنتخب بحاجةٍ إلى الفوز على نظيره الأسترالي في الجولة الثالثة، في حين يطمح الأستراليون إلى تحقيق الفوز الأول، حين يلتقي المنتخب الفلسطيني.

المباراة التي جمعت المنتخبين على ملعب خليفة بن زايد في مدينة العين، حسمها «النشامى» لمصلحتهم بهدفي موسى التعمري (26) وطارق خطاب (43).
ويخوض الأردن مباراته الأخيرة في المجموعة ضد فلسطين الثلاثاء المقبل في أبو ظبي، وسيفتقد فيها التعمري لنيله البطاقة الصفراء الثانية، بينما تخوض سوريا مباراة صعبة ضد أستراليا في اليوم عينه في العين.
وهذه المرة الرابعة التي يصل فيها المنتخب الأردني إلى الأدوار الإقصائية، بعد نسخات 2004 و2011 و2019، في حين لا يزال المنتخب السوري يبحث عن التأهّل للمرة الأولى في مشاركته السادسة.

ولاقت خسارة المنتخب السوري ردود فعلٍ سلبيةٍ من الجمهور، الذي انتقد المدرب الألماني بيرند شتانغه، واعتبر البعض أن بقاء المدرب السابق أيمن حكيم، الذي كان قريباً من التأهّل مع منتخب بلاده إلى كأس العالم «روسيا 2018»، كان أفضل من التعاقد مع شتانغه.

لاقت خسارة المنتخب السوري ردود فعلٍ سلبيةٍ من الجمهور (الاتحاد الآسيوي لكرة القدم)

وضمن الجولة عينها، تغلّب المنتخب الإماراتي المضيف على المنتخب الهندي بهدفين من دون رد، في المباراة التي استضافها ملعب مدينة زايد الإماراتية. ويدين أصحاب الضيافة إلى خلفان مبارك وعلي مبخوت، اللذين سجلا للإمارات في الدقيقتين 41 و88.
ولم يُقدّم المنتخب الإماراتي مستوى جيداً خلال اللقاء، كما فعل في المباراة الأولى بمواجهة البحرين، إلا أنه نجح باستغلال الفرص التي سُنحت له، في حين عاند الحظ المنتخب الهندي في العديد من الفرص.
بهذا الفوز صعدت الإمارات إلى الصدارة بأربع نقاط، فيما بقيَت الهند في المركز الثاني بثلاث نقاط بفارق الأهداف عن تايلند، فيما يتذيّل البحرين الترتيب.
نجح المنتخب الإماراتي باستغلال الفرص التي اتيحت له (الاتحاد الآسيوي لكرة القدم)

وفي المجموعة عينها عزز المنتخب التايلندي حظوظه بالتّأهل إلى الدور الثاني، بعدما فاز على نظيره البحريني بهدفٍ من دون رد، على ملعب آل مكتوم في دبي، رافعاً رصيده إلى ثلاث نقاط في المركز الثالث، في حين تجمّد رصيد البحرين عند نقطةٍ واحدةٍ في المركز الأخير.
وعلى رغم أن البحرين تعادل مع مستضيف البطولة الإمارات، إلا أنها لم تنجح في تحقيق نتيجةٍ إيجابيةٍ، وسقطت بهدف شاناثيب سونغكراسين في الدقيقة 58.
المنتخب البحريني خسر أمام تايلند بعدما تعادل مع الإمارات (الاتحاد الآسيوي لكرة القدم)