أكد رئيس النادي السعودي الهلال سامي الجابر أن الفرنسي بافيتيمبي غوميس سيرتدي قميص النادي للموسم المقبل، تاركاً الدوري التركي وفريقه غلطة سراي.

وغرد الجابر في حسابه على «تويتر»: «إلى ما قبل دخوله المستشفى؛ كان يتابع ويدعم لحظة بلحظة وتكلم شخصياً مع الوكيل حتى حُسمت الصفقة وأصبح غوميس هلالي، الامتنان والشكر والتقدير باسمي وباسم جميع الهلاليين لمعالي المستشار تركي آل الشيخ»، في إشارة إلى رئيس الهيئة العامة للرياضة في السعودية، والذي كان خلف إتمام العديد من الصفقات للأندية السعودية في الأشهر الماضية.
وسبق لغوميس أن لعب لكلّ من سانت اتيان وليون ومرسيليا في فرنسا، كما لعب في الدوري الإنكليزي الممتاز مع سوانزي سيتي قبل أن ينضم إلى النادي التركي صيف 2017 مقابل 2.5 مليون يورو.
وشهد الموسم الماضي تتويج غوميس (33 عاماً) بلقب الدوري التركي مع فريقه، حيث أصبح أفضل مسجل أجنبي في الدوري برصيد 29 هدفاً، وبحسب تقارير سعودية تقدّر قيمة انضمامه للهلال بين 5 و7 ملايين يورو.
وغادر غوميس غلطة بعد طلبه زيادة في راتبه، لكن المدرب والإدارة أظهرا الرفض من خلال إبقائه على مقاعد البدلاء في أول مباراتين من «السوبر ليغ».
في السعودية أيضاً، أعلن نادي الأهلي تعاقده مع البرازيلي جوزيف دي سوزا قادماً من تركيا أيضاً.
وأورد النادي السعودي على «تويتر»: «بدعم كبير من المستشار تركي آل الشيخ، الأهلي يتعاقد رسمياً مع النجم البرازيلي جوزيف دي سوزا لثلاث سنوات مقبلة»، وسيغادر البرازيلي فريقه فنربخشة.
ويشغل اللاعب المعروف بـ «سوزا» والبالغ من العمر 29 عاماً، مركزي الدفاع والوسط الدفاعي، وسبق له اللعب في البرازيل مع أندية عدة منها غريميو وساو باولو، وكانت له تجربة في بورتو البرتغالي.

انضم حمدالله إلى الريان صيف العام الماضي، وسجل 18 هدفاً (أرشيف)


بدوره، تعاقد النصر السعودي مع المغربي عبدالرزاق حمد الله، بعد أن أعلن نادي الريان القطري فسخ تعاقده بالتراضي معه لقاء تعويض مادي لم يكشف عن قيمته.
وأتى الإعلان بعد أقل من ساعة على إعلان الريان رسمياً فسخ عقد حمد الله الذي انضم إلى صفوفه الصيف الماضي، حيث لم يكشف الناديان قيمة الصفقة.
وانضم حمدالله إلى الريان صيف العام الماضي، وسجل 18 هدفاً في الدوري الموسم المنصرم، وساهم في حلول فريقه في المركز الثالث. وبدأ حمد الله مسيرته القطرية بالانضمام إلى صفوف الجيش عام 2016 وفاز معه بلقب هداف الدوري في الموسم ذاته.
عربياً، أتم الصفاقسي التونسي كل ما هو متوجب عليه لينهي عملية انتقال الإيفواري كواكو فابريس كواديو، حيث سبق لكواديو (28 عاماً) اللعب في أندية إيفوارية وجزائرية وإماراتية ومصرية، ليكون الصفاقسي أول تجربة له في الملاعب التونسية، وكان من المفترض أن ينتهي عقد كواديو مع الاتحاد السكندري في يونيو/ حزيران 2019.