عاد اسم السائقة الإسبانية ماريا دي فيلوتا ليظهر إلى العلن، بعدما كشفت الأخيرة أمس أنها قد توقع هذا الشهر أو مطلع السنة المقبلة عقداً مع فريق لوتوس رينو للفورمولا 1 لتصبح السائقة الثالثة فيه. ورأت دي فيلوتا، التي سبق أن خضعت لتجارب مع الفريق نفسه قبل مدة، أن توقيع هذا العقد «سيسمح لي بأن أقود يوم الجمعة (في التجارب الحرة للسباقات) وأن أصبح سائقة احتياطية للفريق»، مشيرة إلى أن هذه الخطوة تندرج ضمن استعداداتها «للمشاركة في السباقات في موسم 2013»، بحسب ما نقلت عنها وكالة «يوروبا برس».

وفي سياقٍ متصل، بدأ الروسي فيتالي بتروف وضع الخيارات الأخرى في حال إقصائه عن فريق لوتوس رينو، وهو الأمر الذي يبدو متوقعاً مع قدوم بطل العالم السابق الفنلندي كيمي رايكونن وارتفاع أسهم البرازيلي برونو سينا للحفاظ على مقعده وبدرجة أقل السويسري رومان غروجان. وفي هذا الإطار كشفت مديرة أعمال السائق الروسي، أوكسانا كوساتشينكو، أنها وضعت خطتين بديلتين رغم ان الاولوية بحسب ما ذكرت هي للاستمرار مع رينو. وقد ذهبت التحليلات سريعاً الى ان الخطة الاولى تقضي بانتقال بتروف الى فريق فيرجين كوزوورث الذي تحوّلت رخصته الى شركة روسية حيث سيحمل اسم ماروسيا كوزوورث بدءاً من الموسم المقبل، وذلك استناداً الى رغبات رئيس الأخير نيكولاي فامينكو التي لم يخفها في اكثر من مناسبة بحلمه رؤية مواطنه في الفريق.
اما الخطة الثانية فيتردد انها بدأت بالفعل وهي المحادثات مع فريق وليامس من اجل إنتقال بتروف الى صفوفه، وخصوصاً مع الاحتمال الكبير لتخلي الفريق عن سائقه المخضرم البرازيلي روبنز باريكيللو.