ينشد الهلال الحفاظ على لقب كأس وليّ العهد السعودي لكرة القدم، للعام الرابع على التوالي، عندما يلتقي الوحدة على ملعب «الملك عبد العزيز» في مكة الذي يحتضن لأول مرة نهائي بطولة محلية. ويملك الهلال صاحب الإمكانات العريضة، تاريخاً ناصعاً من البطولات والإنجازات، وسبق له أن حقق بطولة كأس وليّ العهد تسع مرات، كان آخرها في الموسم المنصرم. ويعتمد مدربه الأرجنتيني غابريال كالديرون على تشكيلة قوية من المحليين، وخصوصاً الدوليين أسامة هوساوي ومحمد الشلهوب وياسر القحطاني، إضافة الى الكوري الجنوبي لي يونغ بيو والروماني ميريل رادوي والسويدي كريستيان فيلهلمسون.


في المقابل، يتطلع فريق الوحدة إلى إنهاء 40 سنة عجاف، غاب فيها عن تحقيق البطولات، ولا سيما أن المباراة تقام على ملعبه، إلا أنه يدرك جيداً صعوبة المهمة لأنه سيصطدم بخصم متمرس في حصد الألقاب.

كأس الاتحاد الآسيوي

يأمل القادسية الكويتي، وصيف بطل النسخة الماضية، أن يصبح أول المتأهلين الى الدور الثاني في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عندما يلتقي الصقر اليمني اليوم في الكويت في مباراة مقدمة من المرحلة الرابعة من منافسات المجموعة الثانية بناءً على طلب الصقر بسبب الظروف الأمنية في اليمن. وتعتبر المباراة على أرض الصقر، علماً بأن مباراة الذهاب بين الفريقين أقيمت في الكويت أيضاً الثلاثاء الماضي وانتهت بفوز القادسية بثلاثية نظيفة.
وفي حال فوز القادسية، سيتأهل مباشرة الى الدور الثاني بصرف النظر عن نتيجة المباراتين الأخيرتين له مع شورتان الأوزبكي والاتحاد السوري.
وفي سياق متصل، قرر الاتحاد اليمني لكرة القدم تأجيل مباريات الدوري للموسم الحالي حتى إشعار آخر، حسب ما أوردت وكالة الأنباء اليمنية «سبأ».
ولم يفصح الاتحاد في بيانه عن سبب التأجيل، إلا أن مصدراً مسؤولاً في وزارة الشباب أكد «أن التأجيل جاء بناءً على طلب مسؤولي الأندية بعدما رفضوا التنقل بين المحافظات لإقامة المباريات نتيجة سوء الأوضاع الأمنية واتساع رقعة الاحتجاجات في الجمهورية المطالبة بإسقاط النظام».