تابعت بطولة لبنان لكرة السلة استعادة الروح مع إقامة مباراتين ضمن المرحلة السادسة التي تنتظر ختامها مع لقاء عمشيت وأنترانيك الذي سيقام في 27 الجاري. وجاء يوم أمس نارياً مع خسارة الشانفيل البطل أمام المتحد 73 - 81، ومعاناة طويلة للحكمة أمام بيبلوس كي يفوز، إذ احتاج الأخضر الى وقتين إضافيين كي يحرز نقاط المباراة.

في المباراة الأولى، ألحق المتحد بالشانفيل خسارته الثالثة بنتيجة 81 - 73 (27 - 17، 42 - 35، 57 - 51) في طرابلس.
وقدّم الفريق الطرابلسي مباراة كبيرة في طريقه لتحقيق فوزه الرابع، بخطة محكمة عطلت فاعلية مفاتيح لعب الشانفيل فادي الخطيب وريشون تيري، إضافة إلى عدم تأقلم اللاعب الجديد الجورجي نيكولوس تسكتشفيلي مع زملائه، إلا أنه سجل 18 نقطة و10 كرات مرتدة. وكانت نقطة القوة لدى المتحد التركيز العالي لدى لاعبيه، ما قلّص عدد الكرات الضائعة الى 10 مع تألق الثنائي إيريك تشاتفيلد (24 نقطة) وروني فهد (15 نقطة و5 تمريرات حاسمة)، علماً بأنه شارك لـ27 دقيقة. كذلك برز باسل بوجي دفاعياً وهجومياً مع 16 نقطة و7 كرات مرتدة إضافة الى رقابة لصيقة على القائد الشانفيلي فادي الخطيب الذي سجل 15 نقطة و5 تمريرات حاسمة، في حين سجل «غبن العم» حسين 18 نقطة. وفي المباراة الماراتونية الثانية بين بيبلوس وضيفه الحكمة، أهدر أصحاب الأرض فوزاً كان في متناول اليد قبل أن يفوز الاخير 123-115 بعد شوطين إضافيين.
وكان أرون هابر أفضل مسجل في المباراة برصيد 28 نقطة، كما برز إيلي إسطفان (23 نقطة).
أما من جانب بيبلوس فكان جاي يونغبلود الأكثر تسجيلاً بـ32 نقطة، كما سجل مايك فرايزر 25 نقطة و21 كرة مرتدة (دوبل دوبل) وكذلك الأمر بالنسبة إلى مازن منيمنة (22 نقطة و10 كرات مرتدة).
وتنطلق اليوم الخميس المرحلة السابعة، فيلعب عمشيت مع ضيفه بجه عند الساعة 20.00، في لقاء سيشهد مشاركة الثنائي داليبور باغاريتش وأندريه إيميت.