لم ينجح فريق الراسينغ في الاستمرار بصحوته فوقع في فخ التعادل مع ضيفه الاجتماعي بهدف لكل منهما على ملعب الصفاء في افتتاح الأسبوع الثامن من الدوري. وأهدر الراسينغاويون فوزاً كان في المتناول لولا اهدار الفرص في الشوط الأول عبر لاسينا سورو وسيرج سعيد وعدنان ملحم. علماً ان الأخير سجل هدف فريقه في الدقيقة 20 لكنه أصيب وهو يسجل الهدف بعد اصطدامه بالحارس أحمد قرحاني. وأثرت الاصابة على اداء ملحم الذي غاب فنياً ما اضطر المدرب التشيكي ليبور بالا الى استبداله مع سورو وسعيد في الشوط الثاني ليدخل بول رستم وحسن خاتون وأحمد طراد دون أن ينجحوا في تحقيق الفوز.
أما الاجتماعي فقد نجح في خطف نقطة بعد الصحوة في الشوط الثاني مستغلاً تراجع الراسينغاويين. وبرز من الضيوف الطرابلسيين لاعبيه الأجانب كما في كل مباراة حيث سجل نيكولاس كوفي هدف التعادل في الدقيقة 70.
وبهذا التعادل رفع الراسينغ رصيده الى 13 نقطة وصعد مؤقتاً الى المركز الثالث، كما عزز الاجتماعي رصيده وأصبح 9 نقاط لكنه بقي في المركز السابع.
وتستمر المرحلة اليوم بلقاءين الأول يجمع العهد مع ضيفه المبرة عند الساعة 14.15 في لقاء تبدو كفته أرجح للوصيف كي يصعد الى الصدارة ولو لساعة كونه سيسبق لقاء الصفاء وطرابلس. فالعهد يحتل المركز الثاني برصيد 13 نقطة، في حين يقبع المبرة في المركز الأخير برصيد ثلاث نقاط.
ويلعب الصفاء، المتصدر بـ 15 نقطة مع ضيفه طرابلس العاشر بـ 7 نقاط على ملعب المدينة الرياضية عند الساعة 15.30. وتبدو الفرصة سانحة للمتصدر كي يمدد اقامته أسبوعاً آخر نظراً للفارق الفني مع ضيفه.
وتقام غداً الأحد ثلاث مباريات الأولى على ملعب الصفاء بين الإخاء والسلام زغرتا عند الساعة 14.15. ويأمل الاخاء، الثامن بـ 8 نقاط بالخروج من أزمة النتائج المتواضعة، في حين يسعى السلام زغرتا التاسع بـ 8 نقاط، أن يحقق فوزه الثاني توالياً بعد أن فاز في الأسبوع الماضي على المبرة.
وفي صور، يحل الأنصار، الرابع بـ 12 نقطة، ضيفاً على التضامن صور الحادي عشر بـ 5 نقاط في التوقيت عينه. وقد يستغل الأنصار المباراة لتلميع صورته التي اهتزت أمام النجمة بعد العرض المتواضع، أما التضامن فيعلم لاعبوه أن خسارتهم وفي حال فاز المبرة اليوم السبت ستجعلهم في أسفل الترتيب.
ويختتم الأسبوع بأبرز مباريات المرحلة بين النجمة الخامس بـ 12 نقطة، والساحل الثالث بفارق الأهداف على ملعب صيدا عند الساعة 15.30.
وتبدو المباراة حاسمة للنجماويين الذين لا يحتملون خسارة جديدة تبعدهم أكثر عن الصدارة. لكن مهمتهم لن تكون سهلة أمام ضيف عنيد يقدم أفضل المواسم منذ فترة طويلة. وقد تكون النقطة الأهم للنجمة هي حل مشكلة عدم القدرة على التهديف وخصوصاً حسن محمد الذي مازال يبحث عن نفسه ويحتاج الى الدعم المعنوي كي يخرج من الأزمة التي يمر بها.




خسارة جديدة للتضامن

فاز الأهلي صيدا على ضيفه الشبيبة المزرعة 3 - 0 في افتتاح الأسبوع الثامن من بطولة الدرجة الثانية. كذلك فاز الشباب الغازية على التضامن بيروت 4 - 0، والرياضة والأدب على حركة الشباب 4 - 2. ويلعب اليوم النهضة برالياس مع الأهلي النبطية على ملعب الصفاء، والنبي شيت مع ضيفه الحكمة. وتختتم المرحلة غداً بلقاء الخيول بقيادة المدرب محمد الدقة مع الشباب طرابلس على ملعب النجمة. وجميع المباريات الساعة 14.15.