الكويت | تحت شعار «تنذكر وتنعاد»، يدخل لاعبو منتخب لبنان الى مباراتهم مع المضيف الكويتي غداً الجمعة عند الساعة 17.35 بتوقيت بيروت للفوز، ولا شيء غير الفوز، وذلك لوضع قدم في أوستراليا عام 2015 والتأهل الى النهائيات. الفوز على الكويت لا يحسم التأهل، إلا أنه يرفع من حظوظ لبنان بشكل كبير. المهمة ليست صعبة أمام أصحاب الأرض، وخصوصاً أن الكويتيين لم ينسوا بعد نتيجة مباراة تصفيات كأس العالم حين فاز لبنان 1 – 0، وكسر الحاجز النفسي مع الكويتيين الذين أصبحوا يحسبون ألف حساب حين يستضيفون «الأحمر».

الأجواء في بعثة منتخب لبنان أكثر من ممتازة، إذ تشعر كأن اللاعبين شخص واحد تسود الألفة في ما بينهم، وسط جدية عالية والتزام كبير. الجهاز الفني بقيادة الإيطالي جوسيبي جيانيني يهتم بكل صغيرة وكبيرة، الى درجة متابعة وصول سوني سعد الى البحرين واتخاذ الاحتياطات لكي لا يعاني من فارق التوقيت. مباراة البحرين كانت الأخيرة قبل الوصول الى الكويت، حيث كان كل لاعب تحت مجهر الجهاز الفني عبر أجهزة المراقبة ومتابعة أداء كل لاعب. علي حمام كان أكثر اللاعبين بذلاً للجهد والجري خلال اللقاء. الخسارة كشفت عن نقاط ضعف كانت موضع متابعة من جيانيني عبر اجتماع موسّع مع اللاعبين. جيانيني طوى صفحة البحرين وفتح صفحة الكويت، إذ قاد التمرين الأول أمس على ملعب نادي السالمية الرديف ذي الأرضية السيئة والقاسية، ووسط هطول الأمطار، ما يذكر بما حدث قبل لقاء المنتخبين في 11 تشرين الثاني 2011 حين هطلت الأمطار قبل يومين على المباراة، ما جعل بعض اللاعبين يتفاءلون بتكرار ما حدث قبل سنتين. لكن المسؤولين في النادي الكويتي نقلوا التمرين الى الملعب الرئيسي الكبير بعد انتهاء تمرين الفريق الأول.
على الصعيد الفني، يبدو اللاعبون في جهوزية عالية، مع حضور جيد من سوني سعد الذي يبدو أنه تأقلم سريعاً مع زملائه. واللافت هو ما يقدمه محمد غدار في التمارين وطريقة تعاطيه بشكل عام، فغدار يقدم صورة مختلفة عن المعتادة، وخصوصاً على صعيد التزامه وجديته وتجاوبه مع توجيهات الجهاز الفني.
البعثة وصلت عند الساعة الحادية عشرة والنصف صباحاً، حيث توجهت الى فندق موفنبيك، مقر الإقامة _ الصدمة للبعثة، فالفندق على فخامته لا يصلح لمنتخب يستعد لخوض مباراة هامة، فهو أقرب الى منتجع وغرفه كالشاليهات ويصلح أكثر للاستجمام، ما أثار استياء المسؤولين عن البعثة الذين يعملون جاهدين لابقاء الأمور تحت السيطرة.
وسيتحدث جيانيني وإلى جانبه قائد المنتخب رضا عنتر اليوم الى الإعلام خلال المؤتمر الصحافي الذي سيعقد عند الساعة العاشرة صباحاً بتوقيت بيروت في مقر الاتحاد الكويتي لكرة القدم، يليه الاجتماع الفني.




شهيّب مرتاح للأجواء

عبّر رئيس البعثة وائل شهيب عن ارتياحه لأجواء المنتخب، متوقّفاً عند الاحترافية التي يعمل بها الجهاز الفني وطريقة تعاطيه مع اللاعبين، إن كان على الصعيد الفردي أو كمجموعات. ورأى أن المدرب جوسيبي جيانيني ومساعديه متطورون جداً وبعقلية مختلفة جداً عما هو سائد. وأشاد بالأجهزة المتطورة المعتمدة من قبلهم.