نشطت حركة اداريي أندية الدرجة الأولى أمس في مقر الاتحاد اللبناني لكرة القدم بهدف انهاء ملفات عدد من اللاعبين. فقد أقفل الأنصار ملف اللاعبين الأجانب بضمه اللاعبين السوري فهد عودة والمصري كريم حسن اللذين وقعا عقدين بحضور رئيس النادي نبيل بدر لينضما بذلك الى البرازيلي راموس الذي وقع سابقاً في الاتحاد. وسبق لعودة أن لعب في صفوف الاخاء الأهلي عاليه قبل أن ينتقل الى السلام زغرتا في الموسم الماضي ليلعب معه في الدرجة الثانية. أما اللاعب كريم حسن (23 سنة) والملقب بكيتا، فهو لعب في الموسم الماضي في الدوري البولندي ضمن فريق أورليز سوخدنيو في الدرجة الثانية وسجل ثمانية أهداف في 11 مباراة خاضها مع فريقه. وهو سبق ولعب مع الزمالك وبتروجيت المصريين قبل الانتقال للاحتراف في بولندا، حيث يمتاز بالسرعة والتهديف، ما جعله من أفضل المهاجمين في دوري الدرجة الثانية البولندي.

من جانبه، ضم النجمة إلى صفوفه أمس المهاجم الدولي السوري رجا رافع، الذي وقع على كشوف النادي، في مقر الاتحاد، ليكتمل بذلك عقد اللاعبين الأجانب في صفوف «النبيذي» استعداداً للموسم الجديد 2013 – 2014، بعد ضم لاعب الوسط المهاجم السنغالي الشيخ سي والمدافع السوري عبد الناصر حسن.
وسبق لرافع (30 عاماً، و1,88م، و86كلغ) أن لعب للمجد السوري (من 2000 إلى 20005) والعربي الكويتي (2005 – 2006) والمجد السوري (2008 – 2009) والوحدة السعودي (2009 – 2010) والمجد مجدداً (2010 – 2011) والشرطة (2011 – 2012) ثم زاخو العراقي (2012 – 2013). ولعب رافع للمنتخب السوري بجميع فئاته، كما ساهم في إحراز المنتخب السوري الأول لقب بطولة غرب آسيا العام الماضي.
وقامت ادارة النادي بخطوة مهمة لمعالجة ثغرة حراسة المرمى حيث ضمت حارس العهد محمد حمود، الذي يعود الى الملاعب بهدف استعادة مستواه بعد غياب لفترة.
الصفاء أيضاً، أكمل أجانبه بالتعاقد مع لاعب وسط الفيصلي الاردني ومنتخب سوريا تامر الحاج محمد لينضم الى الروماني توبا والايفواري ابراهيم توريه. وبدأ الحاج محمد (25 عاماً) وتوريه تمارينهما مع الصفاء، كما انضم اليهما ظهير الانصار السابق محمود أحمد كجك الذي انتقل الى الصفاء. وكانت آخر التعاقدات الصفاوية، انضمام اللاعب اللبناني جوزيف حبوش الذي يلعب في خط الوسط المهاجم.

الرابطة الوطنية

عرضت الرابطة الوطنية لجمهور منتخب لبنان بكرة القدم مع رئيس اللجنة التنفيذية للاتحاد اللبناني لكرة القدم هاشم حيدر خلال زيارته في مكتبه سبل تفعيل عمل الرابطة وآلية مواكبة المنتخب الوطني في استحقاقاته المقبلة في التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس الأمم الأسيوية المقررة في أستراليا 2015.
وكشف حيدر للوفد أن الاتحاد في صدد القيام بخطوات كبيرة عبر إطلاق حملة إعلامية وإعلانية واسعة لحث الجمهور على الالتفاف حول منتخبه الوطني، وتمنى على الرابطة بذل المزيد من الجهد لتأمين مواكبة فاعلة للجمهور والحرص على نقل صورة حضارية ووطنية عن المنتخب الوطني الذي وحّد اللبنانيين تحت راية الأرزة في مناسبات كثيرة.