رفض مانشستر يونايتد الإنكليزي عرضاً جديداً من تشلسي بقيمة 25 مليون جنيه استرليني، بالإضافة الى حوافز أخرى للتخلي عن مهاجمه واين روني. وقال متحدث باسم مانشستر يونايتد: «لقد تلقينا عرضاً ورفضناه مباشرة. موقفنا ما زال هو نفسه، روني ليس للبيع».

وكان تشلسي قد تقدّم بعرض أول مقداره 20 مليون جنيه استرليني وتم رفضه أيضاً.
وتدرب روني مع مانشستر يونايتد وسط أنباء عن إمكان تقدّمه بطلب لوضعه على لائحة الانتقالات خلال الأسبوع الجاري.
يذكر أن روني غاب عن الجولة الآسيوية _ الأوسترالية لفريقه في الأسابيع الثلاثة الماضية لإصابته بتمزق في العضلة الخلفية فور وصوله الى تايلاند قبل خوض فريقه مباراته الأولى هناك، ثم عاد للخضوع للعلاج في مقر النادي.
من جهته، سيمدّد ريال مدريد عقد نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو حتى عام 2018 بعد توصلهما إلى اتفاق حول هذا الأمر، بحسب ما كتبت صحيفة «ماركا» الإسبانية. وأوضحت الصحيفة أن رونالدو سيتقاضى اعتباراً من الموسم المقبل بموجب العقد الجديد 17 مليون يورو سنوياً بزيادة مليون واحد عن الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة، الذي يحصل سنوياً على 13 مليون يورو كراتب ثابت وثلاثة ملايين استناداً إلى إنجازاته مع «البرسا».
وأضافت «ماركا» إن ريال مدريد و«الدون» اتفقا على تمديد العقد قبل نحو شهر وقررا عدم الإعلان عنه إلا قبل أيام قليلة على انطلاق الموسم الكروي الجديد المقرر في 17 الجاري.
ويأتي هذا التمديد رغم أن رونالدو قال سابقاً في مؤتمر صحافي عقب تدريبات فريقه في مدينة لوس أنجلس الأميركية إنه لم يتمّ التوصل الى اتفاقٍ بشأن تجديد عقده مع النادي الملكي. وأضاف في هذا الصدد: «هذا الأمر لم يتمّ حلّه حتى الآن، لم تحن الفرصة للحديث معهم لأن الوقت ليس مناسباً، لذا ربما يكون هناك جديد في هذا الصدد في ما بعد، لكنني الآن أركز على التدريبات والاستعداد للموسم الجديد».
من جانبه، كشف نور شيبي رئيس فريق بشيكطاش التركي عن اهتمام فريقه بضم البرازيلي رونالدينيو لاعب فريق أتلتيكو مينيرو البرازيلي. وأكد شيبي أن ناديه قدم عرضاً للفريق البرازيلي للحصول على لاعب برشلونة السابق، بقوله: «لقد قدمنا عرضاً بالفعل لأتلتيكو، والآن ننتظر ردهم».
في هذا الوقت، قال لاعب بنفيكا الباراغوياني أوسكار كاردوزو إنه ينأى بتفكيره عن ناديه عقب الخلافات مع الإدارة، في الوقت الذي توجد فيه مفاوضات للرحيل عنه.
وشكر اللاعب الجماهير التي أعربت عن دعمها له بهتافات ولافتات في آخر مباراة لبنفيكا خلال فترة الإعداد أمام ساو باولو البرازيلي. وقال كاردوزو (30 عاماً) في تصريحات نشرتها صحيفة «أبولا» البرتغالية: «أشكر الجماهير على الوقوف دائماً إلى جانبي. لكن بعد كل ما حدث، من الصعب العثور على حافز للاستمرار، فكري حالياً بعيد للغاية عن بنفيكا». وسبق أن تم استبعاد اللاعب هذا الصيف من التدريبات والمباريات الودية بسبب دفعه مدرب الفريق جورجي جيسوس عقب هزيمة فريقه في نهائي كأس البرتغال. وعلى الرغم من أن كاردوزو تقدم باعتذار، إلا أن مسألة رحيله عن النادي لم تحسم حتى الآن.
من جهته، أكد وكيل أعمال مهاجم أرسنال العاجي جيرفينيو، الذي وصل الى العاصمة الإيطالية روما لإجراء الكشف الطبي وإنهاء إجراءات انضمامه إلى فريق العاصمة الإيطالية، أن الـ«جيالوروسي» يحاول منذ سنوات عديدة ضم موكله. وقال الوكيل لصحيفة «لا كورييري ديللو سبورت»: «جيرفينيو وصل الى روما بعد رغبة شديدة من مسؤولي النادي في ضمه، لا من قبل المدرب الفرنسي رودي غارسيا فقط مثلما أوردت بعض وسائل الإعلام».