12 من أصل 12 هذه هي نتيجة انتخابات ممثلي أندية الدرجة الثالثة التي أقيمت أمس في مقر الاتحاد، حيث اختار ممثلو 22 نادياً من أصل 24 (تغيّب الشباب حومين والبراعم) 12 نادياً كي يشاركوا في انتخابات الاتحاد اللبناني لكرة القدم نهاية الشهر الجاري بعد معركة انتخابية وُلدت قبل يومين نتيجة وجود لائحتين، وفازت اللائحة المدعومة من الرئيس هاشم حيدر ونائبه ريمون سمعان بالكامل.


ورأى متابعون أن الانتخابات شهدت خسارة عضو الاتحاد سمعان الدويهي الذي كان في الفريق الآخر بدعم من الأمين العام جهاد الشحف، لكن الدويهي رأى أنه لم يكن بوارد خوض معركة، وهو بدأ تحركه أول من أمس بعد أن شعر بأن الأندية الشمالية وتحديداً المسيحية، أصبحت خارج اللائحة القوية بعكس ما كان اتفق مع نائب الرئيس ريمون سمعان، مسجلاً عتبه عليه؛ لأن الدويهي يقف الى جانبه دائماً لكن سمعان خذله في الانتخابات أمس. وبرر سمعان خياره بأنه ارتبط مع حيدر باتفاق وكان صعباً عليه أن يتراجع عنه.
أما الدويهي، فقد أشار الى أن هدفه كان تمثيل فرق الشمال عموماً والفرق المسيحية خصوصاً، وتحديداً نادي حرف أردة حتى يكون لمسيحيي الأطراف تمثيل، ولا يكون محصوراً بمسيحيي بيروت وجبل لبنان.
وأدت الانتخابات إلى فوز أندية الأمل طرابلس، الشرق، نجمة الصحراء، هومنتمن، الإخاء حارة حريك، الشباب حومين، برج رحال، البراعم، الأمل معركة، جمعية معركة، الخرايب، والإصلاح البرج الشمالي.
أما في الدرجة الثانية، فلم تحصل انتخابات نتيجة تغيّب ناديي النهضة برالياس والحكمة، ما أدى الى فوز الأندية الـ 12 الأخرى بالتزكية.