انتزع الاسباني داني بدروزا صدارة فئة «موتو جي بي» ضمن بطولة العالم للدراجات النارية بعد إحرازه المركز الأول في سباق جائزة فرنسا الكبرى، المرحلة الرابعة، لأول مرة في مسيرته على حلبة «لومان».

وارتقى دراج هوندا الى الصدارة في منتصف السباق وواصل مشواره بنجاح قاطعاً المسافة في 49,17,707 دقيقة، ليتفوق على البريطاني كال كراتشلو دراج ياماها (49,22,570 د) والاسباني الصاعد مارك ماركيز دراج هوندا (49,24,656 د) اللذين حلا في المركزين الثاني والثالث على التوالي.
وقال بدروزا عقب فوزه: «كان سباقاً رائعاً بالنسبة إلي لأنني لم أكن أتوقع الفوز به»، وأضاف «أعاني دوماً من مشكلات هنا بسبب درجات الحرارة وعدم سخونة إطارات دراجتي، كما أنني لا أستطيع أن أسيطر على السباق. عانيت كثيراً العام الماضي في نفس تلك الظروف إلا أنني استطعت اليوم (أمس) السيطرة على الاطارات، خصوصاً عندما كنت في المقدمة، لذا فإن استخدامي المكابح كان جيداً»، وتابع قائلاً «عندما كنت في المقدمة ارتكبت خطأين، وكدت أخرج من السباق مرتين».
من جهته قال ماركيز: «عانيت كثيراً للسيطرة على السباق وكدت أتعرض لحادث تصادم عدة مرات. خرجت من الحلبة في إحدى المرات، لذا لم أكن أتوقع أن أنهي السباق على منصة التتويج».
وتعرض دراج ياماها الايطالي فالنتينو روسي، بطل العالم تسع مرات، لمشكلة قبل 11 لفة من النهاية واحتل المركز 12.
وبات رصيد بدروزا في صدارة البطولة 83 نقطة، متقدماً على ماركيز (77 نقطة) والاسباني خورخي لورنزو دراج ياماها (66 نقطة).
وفي فئة «موتو 2»، عزّز البريطاني سكوت ريدينغ (كاليكس) صدارته للبطولة باحتلاله المركز الاول بعد أن قطع المسافة بزمن 36,43,583 دقيقة، متقدماً على الفنلندي ميكا كايلو (كاليكس) بفارق 1,090 ث والبلجيكي كزافيه سيميون (كاليكس) بفارق 1,234 ث.
ورفع ريدينغ رصيده الى 76 نقطة، فيما يأتي الاسباني ايستيف رابات ثانياً بـ52 نقطة وكاليو ثالثاً بـ47 نقطة.
وفي فئة «موتو 3»، حقق الاسباني مافريك فيناليس (كي أم تي) المركز الأول بعد أن قطع المسافة بزمن 42,05,448 دقيقة، متقدماً على مواطنه اليكس رينس (كي ام تي) بفارق 1,264 ث والاسباني الآخر لويس سالوم (كي أم تي) بفارق 1,387 ث. وعزز فيناليس صدارته لترتيب بطولة العالم بـ90 نقطة، فيما يأتي رينس ثانياً بـ61 نقطة وسالوم ثالثاً بـ57 نقطة.