فيسير أوّل سائقة في برنامج تطوير الناشئين في «ريد بُل»


ضمّ بطل العالم للصانعين في سباقات سيارات الفورمولا 1 «ريد بُل رينو» للمرة الاولى سائقة الى صفوفه هي الهولندية بيتسكي فيسير، البالغة من العمر 18 عاماً، لتلتحق ببرنامج تطوير الناشئين التابع للفريق النمسوي.
وقال ريد بُل في بياٍن له: «إنها فيسير السائقة الاولى التي تنضم الى برنامجنا».
من جهته، قال النمسوي هيلموت ماركو، المسؤول عن تطوير السائقين الناشئين في ريد بُل: «نحن نبحث عن سائقين انطلاقاً من قدراتهم، لا لملء الفراغ».
ويأتي كلام ماركو بعد ان أعرب قبل أسابيع قليلة عن عدم اهتمامه بالسائقة الأميركية الشابة دانيكا باتريك التي تقدم مستوى مميزاً في سباقات «ناسكار» في بلادها.
من جهة أخرى، أعرب السائق البرازيلي روبنز باريكيللو عن توقه للعودة الى الحلبات وخوض سباق أخير يكون بمثابة الوداع الحقيقي له للفئة الاولى. وقال باريكيللو: «ينقصني سباق وداعي صحيح. أيامي في الفورمولا 1 ولّت، لكن إذا أصيب أحدهم فأنا مستعد لآخذ مكانه من اجل سباقٍ أخير. لكي أقول وداعاً».

400 ألف يورو مكافأة كل لاعب في باريس سان جيرمان

ذكرت صحيفة «لو باريزيان» الفرنسية أن نادي باريس سان جيرمان رصد مكافآت قد تصل إلى 400 ألف يورو لكل لاعب في حال التتويج بلقب الدوري الفرنسي لكرة القدم الذي يتصدر الفريق ترتيبه العام حالياً، وأن لاعبين كباراً في الفريق مثل القائد البرازيلي تياغو سيلفا والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش تفاوضوا على هذا المبلغ مع إدارة النادي. وأضافت الصحيفة أن المكافأة التي سيحصل عليها كل لاعب ستتغيّر بحسب المشاركة في المباريات، وسيستفيد منها اللاعبون الذين رحلوا عن صفوف الفريق خلال الموسم. وأشار المصدر إلى أن إدارة النادي رفضت خلال المفاوضات السابقة التي جرت بقيادة ماتيو بودمير والمهاجم السابق بيغي لويندولا أن تتخطى مكافأة كل لاعب نصف مليون يورو.

بالوتيللي قد يغيب عن مواجهتي يوفنتوس ونابولي

كشفت صحيفة «لاغازيتا ديللو سبورت» الايطالية عن إمكانية توقيف مهاجم ميلان ماريو بالوتيللي لمباراتين إن كُتب في تقرير الحكم باولو تاليافينتو عن الحادثة التي جرت قرب مرمى فيورنتينا لحظة إطلاق صافرة النهاية، إذ وجّه بالوتيللي شتيمة الى احد الحكام تحت أنظار حارس مرمى فيورنتينا إيميليانو فيفيانو. وفي حال إيقاف بالوتيللي من قبل القاضي الرياضي الذي سيصدر قراراته خلال الـ 48 ساعة المقبلة، سيجبر ميلان على مواجهة نابولي ثم يوفنتوس من دون مهاجمه صاحب الأهداف السبعة في المباريات الثماني التي لعبها منذ ان ارتدى قميص «الروسونيري».