يلعب فريق الأنصار مع الأهلي اليمني مرة ثانية اليوم عند الساعة 18.00 على ملعب المدينة الرياضية، حيث التقى الفريقان قبل أسبوع وكان الفوز من نصيب الأنصار 2 - 0 ضمن المجموعة الثانية لكأس الاتحاد الآسيوي. وفي المؤتمر الصحافي أمس، أمل مدرب الأنصار الجديد مالك حسون أن يكون التغيير الذي حصل على صعيد الجهاز الفني إيجابياً لمصلحة الأنصار قبل المباراة اليوم. المؤتمر الصحافي، حضره الى جانب حسون قائد فريق الأنصار معتز بالله الجنيدي، بالإضافة الى مدرب فريق الأهلي تعز سامي نعاش واللاعب وليد الحبيشي والمسؤول الإعلامي في نادي الأنصار عباس حسن، الى حشد إعلامي.

بداية، تحدث نعاش مشيراً الى أنه بالنسبة إلى المباراة، فإن الاختلاف الوحيد هو أن الفريقين يعرف أحدهما الآخر، والرؤية واضحة بالنسبة إليهما من خلال المباراة السابقة، واللاعبين استفادوا من المباراة السابقة، «وأشعر بأن الأداء الفني سيكون أفضل، والأنصار يحاول أن يحافظ على حظوظه في المنافسة».
وتابع نعاش إن فريق الأنصار لديه ثلاثة لاعبين يعتبرون مفاتيح لعب ومصدر الخطورة، وهم: ويسدوم ومحمد عطوي ومعتز بالله الجنيدي.
من جهته، قال مالك حسون إن مساعد المدرّب مهمته تأمين اللاعبين نفسياً ولوجستياً، أما المدرب فتقع مسؤولية إدارة المباراة وتحديد الرؤية الفنية عليه، «وإن شاء الله يكون التغيير إيجابياً».
وتابع حسون إن «جمال طه ترك حملاً كبيراً، وعلينا أن نتكاتف جميعنا إدارياً وغيره، لقد فقدنا الكأس ونحن بعيدون في الدوري وعلينا أن نركز على مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي».
وأضاف حسون «أشعر بسعادة كمدرب، لكن القلب يدمع وخاصة أنني أتيت الى نادي الأنصار بعدما لعبت مع الكابتن جمال طه، بالإضافة الى أنه هو من أتى بي الى الأنصار كمساعد مدرب، والعمل سيكون نفسياً أكثر منه فنياً، والخسارة أمام فنجاء لا تعكس مستوى الأنصار، وإذا تخطينا فريق الأهلي وكان الوضع جيداً في الدوري فهذا يعني أننا سنكون بحالة جيدة أمام فنجاء العماني».
من جهته، لاعب الفريق اليمني وليد الحبشي قال إن فريق الأنصار يمتاز بلاعبين مميزين. وبالنسبة إلى المباراة الأولى، فإن الفريق وصل قبل المباراة بيوم، وبالتالي فإن الأمور ستختلف في المباراة الثانية».
من جهته، أشار معتز بالله الجنيدي الى «أن الفريق لم يكن بالشكل الطبيعي وهناك إرهاق من المباريات التي لعبناها مع المنتخب، على أمل أن نقدم مستوى أفضل يوم الثلاثاء».
يمتلك الأنصار ثلاث نقاط في المركز الثالث خلف أربيل المتصدّر بتسع نقاط وفنجاء الثاني بست، واللذين سيلعبان اليوم أيضاً، ويأتي الأهلي تعز في المركز الأخير في المجموعة من دون نقاط.
وضمن المجموعة الرابعة، يلعب الرمثا الأردني مع ضيفه الشرطة السوري، ورافشان الطاجيكي مع ضيفه القادسية الكويتي.




الصفاءإلى البحرين

غادرت أمس بعثة فريق الصفاء الى البحرين لمواجهة الرفاع غداً الأربعاء عند الساعة 18,30 بتوقيت بيروت في المنامة، وذلك ضمن مباريات المجموعة الأولى. وكان الصفاء قد فاز الأسبوع الماضي على الرفاع 1-0 في بيروت بقيادة المدرب العراقي أكرم سلمان. ويتصدر الكويت المجموعة بـ 9 نقاط، يليه الصفاء في المركز الثاني بـ 4 نقاط، ثم الرفاع ثالثاً بـ 3 نقاط، وريغار رابعاً بنقطة واحدة.