كان شتيوا بوخارست الروماني نجم السهرة ليلة أمس بعدما أسقط ضيفه تشلسي الانكليزي بطل أوروبا في الموسم الما ضي 1-0، في ذهاب دور نصف النهائي لمسابقة «يوروبا ليغ» لكرة القدم. وسيطر الفريق المحلي بشكلٍ واضح على مجريات الشوط الاول، حيث سجل هدف الفوز عندما ارتكب المدافع راين برتران خطأ ضد راوول روسيسكو داخل منطقة الجزاء، فاحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها الاخير بنفسه بنجاح (34).

وفي الشوط الثاني، تحسّن اداء تشلسي قليلاً وسنحت له اكثر من فرصة ابرزها للبلجيكي إيدين هازار لكن كرته علت العارضة (74)، في الوقت الذي بقيت فيه الافضلية الميدانية لأصحاب الارض الذين حافظوا على تقدّمهم حتى نهاية اللقاء رغم عدم تعزيزهم للنتيجة بشكلٍ كان يمكن ان يصعّب من مهمة تشلسي اكثر في مباراة الاياب.
الا ان النتيجة الاكبر والابرز كانت لتوتنهام هوتسبر الانكليزي الذي دمّر ضيفه إنتر ميلانو الايطالي 3-0. وبدأ الفريق اللندني اللقاء بقوة مسجلاً هدفين سريعين بواسطة الويلزي غاريث بايل (3) والايسلندي غيلفي سيغوردسون (18)، قبل ان يضيف البلجيكي يان فرتونغن الثالث في الشوط الثاني (53)، ليعطي فريقه افضلية كبيرة قبل المواجهة المقبلة اياباً. بدوره، اصاب لاتسيو الايطالي فوزاً لافتاً لانه كان ببساطة الاول له في الملاعب الالمانية عندما هزم مضيفه شتوتغارت 2-0، سجلهما البرازيلي ايدرسون (21) والنيجيري اوجينيي اونازي (56).
وعلى ملعب «لوجنيكي» في العاصمة الروسية موسكو وعلى ارضية متجمّدة، نجح نيوكاسل يونايتد الانكليزي في وقف مسلسل الانتصارات المتتالية لأنجي ماخاشكالا على ارضه بتعادله معه 0-0، في مباراة كان اللافت فيها مشاركة الضيوف بسبعة لاعبين فرنسيين بينهم حاتم بن عرفة العائد بعد غياب 3 اشهر بداعي الاصابة.
اما فيكتوريا بلزن التشيكي فقد سقط امام ضيفه فنربخشه التركي 0-1، سجله الكاميروني بيار ويبو بكرة رأسية رائعة (81).
وحقق بنفيكا فوزاً مقبولاً ايضاً على ضيفه بوردو الفرنسي 1-0، سجله الاسباني رودريغو مورينو (21).
ووضع بازل السويسري نفسه في موقفٍ جيّد بفوزه المتأخر على ضيفه زينيت سان بطرسبرغ الروسي 2-0، سجلهما التشيلياني مارتشيلو دياز (83) والكسندر فراي (90 من ركلة جزاء). كذلك، تعادل ليفانتي الاسباني وضيفه روبين كازان الروسي 0-0.
وتقام مباريات الاياب في 14 الحالي.