ليوناردو يتعرض لانتقادات لاذعة


تعرض البرازيلي ليوناردو المدير الرياضي لباريس سان جيرمان الفرنسي لانتقادات عنيفة بعد تصريحاته المستهترة بالفرق الضعيفة في الدوري، وذلك إثر خسارة فريق العاصمة أمام ريمس المتواضع 1-0. وردّ خبير كرة القدم الفرنسية جان ــ ميشال لاركيه بعنف على مدرب ميلان وإنتر ميلانو الإيطاليين السابق، قائلاً: «يرى ليوناردو أن أندية نيس وسانت اتيان ورين وسوشو وريمس التي هزمت سان جيرمان هي من نوعية ضعيفة، هذه قلة احترام لا تحتمل».
وبحسب صحيفة «ليكيب» الفرنسية، فإن رئيس النادي، القطري ناصر الخليفي، انزعج كثيراً من النبرة المتعالية لليوناردو، وأشارت إلى أن الأخير سيترك سان جيرمان في نهاية الموسم للعودة إلى إنتر ميلانو.

الاتحاد الإسباني قد يعاقب برشلونة

أكدت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكاتالونية أن الاتحاد الإسباني لكرة القدم يبحث جدياً في معاقبة نادي برشلونة بسبب جماهيره المشاغبة. وكانت مجموعة من جماهير برشلونة قد أشعلت النيران في مدرجات الـ«كامب نو» في «كلاسيكو» إياب كأس ملك إسبانيا بعدما سجل ريال الهدف الثالث. واستبعدت الصحيفة أن يعاقب الاتحاد الإسباني النادي بحرمان الجماهير الحضور، حيث إنه لم يسبق أن أخذ مثل هذا القرار من قبل، لكن العقوبة قد تتمثل بغرامة مادية كبيرة قد تصل إلى أكثر من نصف مليون يورو.

بيكام سفيراً للكرة الصينية

أعلن الاتحاد الصيني لكرة القدم تعيين قائد منتخب إنكلترا السابق ولاعب باريس سان جيرمان الفرنسي حالياً ديفيد بيكام سفيراً للدوري الصيني الممتاز. وسيزور بيكام الصين ثلاث مرات، من آذار الجاري إلى تشرين الثاني للترويج للرياضة في الصين وجذب أنظار العالم إليها. وذكر بيان صادر عن الاتحاد: «سيأتي بيكام إلى الصين للترويج لكرة القدم لدى الشبان، وسيكون سفيراً للدوري الصيني الممتاز». وتابع: «وصوله سيجذب اهتماماً عالمياً بالكرة الصينية، ومساهمته الشخصية ستعود إيجاباً على الكرة المحلية وتجعلها أكثر عالمية».

وفاة كوبيلا عن 72 عاماً

توفي لويس كوبيلا، أبرز وجوه كرة القدم في الباراغواي كلاعب ثم كمدرب لأفضل الفرق المحلية والعالمية بين عامي 1960 و1970، عن 72 عاماً، وذلك إثر إصابته بمرض السرطان. وكان كوبيلا قد دافع عن ألوان بينارول وناسيونال المحليين وبرشلونة الإسباني وريفر بلايت الأرجنتيني، وأسهم بالفوز بكأس ليبرتادوريس 3 مرات وكأس إنتركونتيننتال مرتين وكأس إسبانيا عام 1963.
وشارك كوبيلا مع منتخب بلاده بكأس العالم أعوام 1962 و1970 و1974، ودرب عدة فرق أبرزها أوليمبيا أسونسيون المحلي وقاده إلى إحراز لقب بطولة الدوري المحلي 10 مرات، وتُوِّج بطلاً لمرة واحدة ببطولة أوروغواي وببطولة كولومبيا ومرتين بكأس ليبرتادوريس ومرة بكأس إنتركونتيننتال.