كافأ الاتحاد الاماراتي لكرة القدم كل لاعب من المنتخب الاول الفائز بلقب كأس الخليج الحادية والعشرين التي اختتمت أخيراً في البحرين بمليون دولار خلال الحفل الذي اقيم أمس في أبو ظبي. وكانت الامارات قد احرزت لقب «خليجي 21» بفوزها في المباراة النهائية على العراق 1 - 0 بعد التمديد في 18 كانون الثاني الماضي.

ونال المنتخب المتوج باللقب مكافآت غير مسبوقة من قبل حكام الامارات ورجال اعمال، حيث وصلت قيمتها الى 180 مليون درهم.
واقيم احتفال ضخم حضره هزاع بن زايد آل نهيان، الرئيس الفخري للاتحاد الاماراتي لكرة القدم الذي اعتبر «أن يوم 18 كانون الثاني 2013 هو يوم لا ينسى في تاريخ كرة القدم الإماراتية».
ودعا الشيخ هزاع «هذا الجيل الموهوب الى مواصلة العمل من اجل تحقيق المزيد من التقدم و الإنجازات في المنافسات المقبلة».
وشجع الشيخ هزاع لاعبي الامارات على الاحتراف الخارجي «وهو امر مطلوب لانه سيعود بالفائدة على الكرة الإماراتية».
وكانت تقارير صحافية قد أشارت أخيراً إلى أن عمر عمر الرحمن لاعب العين والحاصل على لقب افضل لاعب في «خليجي 21» مرشح للاحتراف الخارجي، بعدما وضع تحت مجهر الأندية الكبيرة في أوروبا.