تأهل الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول في العالم وحامل اللقب، الى الدور الثالث من بطولة أوستراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى بطولات الـ«غراند سلام» الأربع الكبرى، بعد فوزه بثلاث مجموعات نظيفة على الأميركي الشاب راين هاريسون 6-1 و6-2 و6-3. واستغرق الأمر من ديوكوفيتش صاحب الضربات الأمامية القوية 91 دقيقة لتجاوز منافسه والصعود لمواجهة التشيكي راديك ستيبانيك بعد واحد من أفضل عروضه في الأدوار الاولى لأي من البطولات الأربع الكبرى التي شارك فيها.

وقال اللاعب البالغ من العمر 25 عاماً: «تحاول أن تقدم أفضل ما لديك في كل مباراة تخوضها، وقدّمت أداءً أفضل بكل تأكيد من مباراتي في الدور الأول».
وفي وقت تأهل فيه ديوكوفيتش بسهولة، بلغ الإسباني دافيد فيرير المصنف رابعاً الدور ذاته بصعوبة على الأميركي تيم سميتشيك 6-0 و7-5 و4-6 و6-3. ويلتقي فيرير في الدور المقبل مع القبرصي ماركوس باغداتيس وصيف نسخة 2006.
كذلك، بلغ التشيكي توماس برديتش، حامل لقب كأس ديفيس مع بلاده على حساب إسبانيا في تشرين الثاني الماضي، الدور الثالث بسهولة بفوزه السهل على الفرنسي غييوم روفان المصنف 92 عالمياً 6-2 و6-2 و6-4، ليواجه في الدور المقبل النمسوي يورغن ملتسر المصنف 26 والفائز بدوره على الإسباني روبرتو باوتيستا أغوت 6-7 و6-3 و6-7 و6-3 و6-2.
ولدى السيدات، احتاجت الروسية ماريا شارابوفا المصنفة ثانية الى 47 دقيقة فقط لتحقق فوزاً ساحقاً على اليابانية ميساكي دوي 6-0 و6-0، لتبلغ الدور الثالث. وكانت شارابوفا قد تخطت الدور الأول بفوزها على مواطنتها أولغا بوشكوفا بالنتيجة ذاتها في مدى 55 دقيقة لتصبح أول لاعبة تحقق هذا الإنجاز بفوزين نظيفين متتاليين منذ أن نجحت في ذلك ويندي تورنبول في بطولة أوستراليا عام 1985.
في المقابل، أهدرت الأوسترالية سامانتا ستوسور تقدّمها 5-2 في المجموعة الثالثة أمام الصينية زهينغ جيي لتخسر المباراة 4-6 و6-1 و5-7. كما تأهلت البولونية انييسكا رادفانسكا المصنفة رابعة الى الدور الثالث أيضاً بفوزها على الرومانية إيرينا كاميليا بيغو 6-3 و6-3. وحققت البولونية انطلاقة قوية في الموسم الحالي بإحرازها دورتي أوكلاند وسيدني في الأسبوعين الأخيرين، من دون أن تخسر أي مجموعة في 12 مباراة.