أقامت التعبئة الرياضية حفل تخريج دفعة من الحكام اللبنانيين في قاعة الاحتفالات في ملعب العهد، بحضور رئيس لجنة الحكام في الاتحاد اللبناني لكرة القدم جورج شاهين، ومسؤول الوحدة المركزية جهاد عطية، ومسؤول التعبئة عن منطقة بيروت محمد قطايا، وأمين سر نادي العهد محمد عاصي. وشارك في الدورة الخاصة التي نظمتها التعبئة الرياضية، وأُطلق عليها دورة الرضوان لإعداد حكام بكرة القدم، 16 حكماً، واستمرت شهراً بإشراف الحكم الدولي حيدر قليط وعضو التعبئة علي زنيط. وحاضر قليط طوال الدورة وأعطى دروساً نظرية وتطبيقية، وقد نال ستة حكام درجات عالية في التطبيق والتنفيذ.


وألقى قليط في الحفل، تحدث فيها عن أهمية الدورة ونتائجها الإيجابية، وقال إن جميع المشاركين عملوا بجدية عالية واستفادوا من كل الدروس، وتحدث شاهين عن أهمية إقامة مثل هذه الدورات، ورأى أنها تساعد اللعبة وتغذيها، وأنه يجب على الحكم أن يكون عادلاً ومتنبهاً، حتى لو وقع في بعض الأخطاء التي تُعَدّ غير مقصودة. ثم كانت كلمة لجهاد عطية الذي رأى أن الرياضة تهذب النفوس، وتنير الذاكرة وهي ضرورية للتفاعل بين الناس، وأن إقامة مثل هذه الدورات هي واجب على التعبئة الرياضية التي جمعت هذا العدد من الحكام، ودأبت دائماً على الإسهام في تفعيل دور الرياضيين على كل الصعد.