حقق فريق الحكمة أول لقب له منذ ثمانية أعوام حين رفع كأس دورة القادسية لكرة السلة بفوزه على الاتحاد السكندري المصري 77 - 73 (24 - 27، 41 - 38، 61 - 58) في المباراة النهائية، أمام جمهور لبناني كبير دعم ممثلي لبنان الحكمة الذي حلّ أول، وقبله التضامن الزوق الذي حل ثالثاً بفوزه على بتروشيمي الإيراني 80-66.


وهو اللقب الأول للحكمة منذ فوزه في عام 2006 بلقب دورة «وصل» لأندية غرب آسيا على حساب سابا باتري الإيراني.
وقدم الحكمة مباراة كبيرة وثأر من الاتحاد الذي كان قد فاز عليه في الدور الأول، وكان نجم الحكمة الأميركي ديزموند بينيغار 29 نقطة و13 كرة مرتدة، كما سجّل والأميركي تيريل ستوغلين 17 نقطة و4 تمريرات حاسمة، وجوليان خزوع 14 نقطة و5 كرات مرتدة وإيلي اسطفان 6 نقاط وهايك غيوقجيان 3 نقاط و7 كرات مرتدة، ورودريك عقل 3 نقاط ودانيال فارس نقطتين.
أما في صفوف الخاسر، فكان أفضل مسجل محمد صباغ برصيد 17 نقطة والتونسي أمين رزيق بـ 16 نقطة، والأميركي تشونسي ليزلي 13 نقطة و8 كرات مرتدة ورامي ابراهيم 12 نقطة.
واختير لاعب الحكمة الأميركي ستوغلين أفضل لاعب في وأفضل مسجل في الدورة وأفضل مسدد عن خط الثلاث نقاط.
من جهته، احتل التضامن الزوق اللبناني المركز الثالث في البطولة بفوزه على بتروشيمي الإيراني بفارق 14 نقطة 80-66، وكان أفضل مسجل في صفوف الفريق اللبناني الصربي فلادن 25 برصيد نقطة و14 كرة مرتدة و4 تمريرات حاسمة، والأميركي ريشون تيري 20 نقطة و6 كرات مرتدة، وطارق عموري 13 نقطة وجوي عكاوي 12 نقطة و6 تمريرات حاسمة.
في المغرب، حقق الرياضي فوزه الثالث ضمن بطولة الأندية العربية المقامة في مدينة سلا وكان على حساب الريان القطري 61 - 59.