فرض البريطاني لويس هاميلتون والألماني نيكو روزبرغ، سائقا «مرسيدس جي بي»، سيطرتهما المطلقة على جولتي التجارب الحرة لجائزة المجر الكبرى، المرحلة الـ11 في بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1.

وقطع هاميلتون حلبة هنغارورينغ في الجولة الاولى مسجلاً أفضل زمن وهو 1,25,814 دقيقة، متقدّماً بفارق 0,183 ثانية على روزبرغ، بينما حلّ الفنلندي كيمي رايكونن، سائق فيراري، ثالثاً بفارق 0,607 ث.

وأكمل الاسباني فرناندو ألونسو، سائق فيراري، والألماني سيباستيان فيتيل، سائق «ريد بُل رينو»، على التوالي المراكز الخمسة الاولى.
وفي الجولة الثانية، قطع هاميلتون أسرع لفة بزمنٍ بلغ 1,24,482 د، متقدّماً على روزبرغ أيضاً بفارق 0,238 ث، بينما جاء فيتيل ثالثاً بفارق 0,629 ث، وألونسو رابعاً.
ووصلت درجة حرارة الحلبة الى حوالى 55 درجة مئوية بعد الظهر.
ويتخلف هاميلتون صاحب المركز الثاني في ترتيب بطولة العالم بفارق 14 نقطة عن روزبرغ المتصدر، رغم فوزه في خمسة سباقات مقابل أربعة للألماني.
وتقام التجارب الرسمية اليوم الساعة 15,00 بتوقيت بيروت، والسباق غداً في التوقيت عينه.
من جهة أخرى، ستستضيف باكو عاصمة آذربيجان إحدى المراحل الأوروبية من بطولة العالم للفئة الاولى عام 2016.
وكان البريطاني بيرني ايكليستون، مالك الحقوق التجارية لسباقات الفورمولا 1، قد أعلن مراراً في الأشهر الأخيرة أنه يأمل باستقدام السباقات الى باكو، حيث البلاد غنية بالموارد النفطية.
ونقلت مواقع إخبارية بريطانية عدة على مواقع التواصل الاجتماعي عن وزير الشباب والرياضة الآذري أزاد رحيموف قوله: «يسعدني أن أعلن رسمياً أننا وقّعنا على عقد لاستقدام الفورمولا 1 الى باكو في 2016». وأضاف: «إنه فصل جديد معبّر جداً في فصول نجاحاتنا في استقطاب أهم النشاطات الرياضية في العالم الى بلدنا».