يعود الأرجنتيني باولو ديبالا غداً السبت (الساعة 19:30 بتوقيت بيروت) إلى بيته الذي غادره هذا الصيف، حين يقود فريقه الجديد روما لمواجهة يوفنتوس ضمن المرحلة الثالثة من الدوري الإيطالي لكرة القدم. ويتوجه فريق العاصمة إلى تورينو حاملاً في جعبته ست نقاط حصدها من فوزين، بذات النتيجة (1 ـ 0) أمام كل من ساليرنيتانا وكريمونيزي في المرحلتين الأوليين، غير أن التفاؤل الكبير الذي كان طاغياً قبل انطلاقة الموسم تضاءل بسبب إصابتي الهولندي جورجينيو فينالدوم ونيكولو زانيولو.

وكان زانيولو اللاعب الأكثر إثارة للإعجاب في روما في أول مباراتين، لكن بعدما أصيب الدولي الإيطالي بخلع في الكتف يوم الاثنين، سيكون العبء على ديبالا لتوجيه ضربة قاضية ضد ناديه السابق. وكان ديبالا قد خرج من يوفنتوس في أيار الماضي حين قرّرت إدارة «السيدة العجوز» إنهاء مشواره بعد سبع سنوات في النادي العريق، إثر انسحابها من اتفاق شفهي يضمن له زيادة في الراتب ليصل إلى 8 ملايين يورو، إضافة إلى مكافآت.

تنطلق المرحلة الثالثة من الدوري الإيطالي اليوم الجمعة بلقاء لاتسيو وإنتر ميلانو (الساعة 21:45)


وكان اللاعب البالغ 28 عاماً على وشك الانضمام إلى إنتر ميلانو، لكن بعد توقيع «نيراتسوري» مع البلجيكي روميلو لوكاكو، أصبحت الصفقة مستحيلة للنادي الذي يحاول تحقيق التوازن الصعب المتمثل في خفض التكاليف والحفاظ على قدرة المنافسة. حينها تمكن روما وتحديداً مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو من إقناع اللاعب الموهوب بأخذ جزء بسيط مما كان يطلبه من يوفنتوس، من أجل اللعب مع فريق يسعى للعودة إلى القمة.
وعليه، سيُكلف ديبالا بتحسين سجل روما في ملعب «أليانز أرينا» (فوز واحد و12 هزيمة في كل المسابقات منذ اعتماد الملعب عام 2017)، وقد يرى فريق العاصمة فرصة نهاية هذا الأسبوع ضد يوفنتوس الذي فشل في إقناع الجماهير أو النقّاد بقدرته على استعادة اللقب.
وتعرّض يوفنتوس ولا سيما المدرب ماسيميليانو أليغري لانتقادات شديدة بسبب الأداء السيئ خلال التعادل السلبي في سمبدوريا يوم الاثنين.

(أ ف ب )

مباراة صعبة لإنتر
وتنطلق المرحلة الثالثة اليوم الجمعة بلقاء لاتسيو وإنتر ميلانو (الساعة 21:45)، في مباراة ستكون أول الامتحانات الصعبة للإنتر.
في المقابل، يستضيف ميلان حامل اللقب نادي بولونيا غداً السبت (الساعة 21:45)، وسط شائعات تدور حيال إمكانية رحيل نجمه البرتغالي رافايل لياو إلى تشلسي الإنكليزي. وبحسب صحيفة «لا غازيتا ديلو سبورت» الإيطالية، فإن تشلسي أبدى استعداده لدفع مبلغ كبير لإقناع ميلان بالتخلي عن لياو للتعويض عن رحيل الثنائي لوكاكو والألماني تيمو فيرنر.
على مقلب آخر، يحلّ نابولي المتصدّر بفارق الأهداف ضيفاً ثقيلاً على فيورنتينا (الأحد الساعة 21:45)، إذ يسعى النادي الجنوبي إلى مواصلة تقديم مستويات عالية بعدما سجّل تسعة أهداف في أول مباراتين له هذا الموسم، بينها ثلاثة أهداف لوافده الجديد الجورجي خفيتشا كفاراتسخيليا.