أعلن نادي برشلونة الإسباني أنه باع 24.5% إضافية من أسهم «بارسا ستوديو»، إحدى الشركات التابعة له المسؤولة عن إدارة التداول الرقمي والإنتاج السمعي البصري في النادي، إلى شركة «أورفوس ميديا»، مقابل 100 مليون يورو.


ويواصل النادي الكاتالوني مناوراته للحصول على الأموال بسرعة حتى يتمكن من تسجيل جميع الصفقات التي أبرمها هذا الصيف والامتثال لقيود الإنفاق التي فرضتها رابطة الدوري الإسباني.

وستؤمّن عملية البيع هذه المزيد من السيولة ما يساعد النادي في رفع سقف رواتبه وبالتالي على تسجيل لاعبيه الجدد في الليغا، وهم البولندي روبرت ليفاندوفسكي، والبرازيلي رافينيا، والعاجي فرانك كيسييه، والدنماركي أندرياس كريستنسن والفرنسي جول كونديه.

وكان أعلن النادي في أوائل الشهر الحالي أنه باع 25% من أسهم الشركة عينها لمنصة سوسيوس مقابل 100 مليون يورو أيضاً.

وسبق أن كشف رئيس النادي جوان لابورتا أن برشلونة لديه تفويض من الجمعية العمومية (المشجعون-المساهمون)، لبيع 49% من الحصص.

كما سبق أن باع 10% ثم 15% من حقوق البث التلفزيوني في الدوري الإسباني، لصندوق الاستثمار الأميركي «سيكسث ستريت» على مدى السنوات الـ25 المقبلة، مقابل 400 مليون يورو.