هدّد مالك نادي ليدز يونايتد الإنكليزي أندريا رادريزاني، بإثارة «قضية رأي عام عالمية» ضد برشلونة الإسباني، بسبب صفقة التعاقد مع لاعب الفريق السابق، البرازيلي رافينيا، هذا الصيف.


رادريزاني أشار في حديثٍ لموقع «The Athletic» البريطاني إلى أن إدارته تلقّت عروضاً من أرسنال وتوتنهام هوتسبير وتشيلسي، وأنها اتفقت مع الأخير لانتقال رافينيا إليه. «توّصلنا لاتفاق بالفعل على انتقال اللاعب إلى تشيلسي، ثم وقعت في حرج شديد مع مالك تشيلسي لإبلاغه بالتراجع عن قرارنا. لقد كانت خطوة غير أخلاقية، ولكن لم تكن لدي خيارات أخرى».

وشرح رادريزاني أن رافينيا اتخذ قراره بالانتقال إلى برشلونة متأثّراً بوكيل أعماله، ديكو «بشكلٍ مؤسف».

وقال مالك النادي الإنكليزي إنه سينتظر حتّى 2 أيلول للحصول على أموال الصفقة من برشلونة، و«إلا سنكون أمام قضيّة رأي عام عالميّة في جميع وسائل الإعلام ضدّهم. أنا لا أعلم من أين جاؤوا بالأموال».

ومن المعلوم أن برشلونة يُعاني من أزمة ماليّة، لكنّه يبيع بعض أسهمه في بعض الشركات، كما استغنى عن عددٍ من لاعبيه، وأقام حفلاتٍ وأعراسٍ في الملعب أيضاً.