ندّد رئيس الولايات المتحدة الأميركية، جو بايدن، بقرار سجن نجمة كرة السلة، بريتني غراينر، وطالب بالإفراج عنها «فوراً».


البيت الأبيض نشر بياناً باسم الرئيس، أشار فيه إلى الحُكِم، قائلاً إن روسيا «تحتجز بريتني ظلماً»، وطالب بالإفراج عنها «لتعود إلى زوجتها، وأحبّائها وأصدقائها وزملائها».

وشدّد بايدن على أن إدارته ستستمر بالسعي «وراء كل السبل الممكنة لإعادة بريتني إلى بلدها في أقرب وقتٍ ممكن».

وكانت محكمة روسية، قضت أمس الخميس، بسجن بريتني غراينر 9 سنوات، بسبب «تهريبها المخدرات»، بعدما قُبض عليها في مطار موسكو.

وقبل الحكم، كانت تجري مفاوضات بين روسيا وأميركا، حول عمليّة تبادل معتقلين، تشمل غراينر.